قالت دراسة أميركية حديثة أجريت على أطفال المدارس إن تناول الوجبات السريعة قد يؤدي إلى تراجع نتائج الأطفال في امتحانات الرياضيات والعلوم والقراءة، مرجعة ذلك إلى المستويات المنخفضة من المواد الغذائية في الوجبات السريعة، وخصوصا الحديد.

وقال باحثون من جامعة ولاية أوهايو وجامعة تكساس في الدراسة التي نشرت في دورية طب الأطفال، إن نتائج الدراسة تقدم أدلة أولية على أن تناول الوجبات السريعة مرتبط بنتائج ضارة على الأداء الأكاديمي للأطفال، موضحة أن المستويات العالية من الدهون والسكريات الموجودة في الوجبات السريعة يمكن أن تؤثر أيضا على أوقات التركيز ورد الفعل.

وخلص الباحثون إلى أنه فيما يتعلق بنمو القدرات التعليمية، فإن طلاب الصف الثامن الذين تناولوا وجبات سريعة بصورة يومية كانت نتائجهم أقل من أولئك الذين لم يتناولوا أي وجبات بأربع نقاط في القراءة وثلاث نقاط في الرياضيات وأربع في العلوم.

وأظهرت الدراسة أن الصلة بين تناول الوجبات السريعة والأداء الأكاديمي ظلت كاملة، حتى مع إدراج متغيرات مثل النشاط البدني ومشاهدة التلفزيون والوضع الاقتصادي والاجتماعي.

المصدر : رويترز