قالت وزارة الزراعة الكورية الجنوبية، في بيان، إنه تم إيقاف استيراد الدواجن ومنتجات الدواجن الأميركية بسبب تفشي مرض إنفلونزا الطيور بالولايات المتحدة. ويأتي هذا التعليق الذي بدأ أمس السبت في الوقت الذي تناضل فيه كوريا الجنوبية لاحتواء تفشي ذلك المرض بين الطيور هناك.

وقال البيان إن تعليق الاستيراد هو أحد تدابير الحجر الصحي لمنع دخول فيروس "إتش بي إيه 1". في إشارة إلى إنفلونزا الطيور. وأضافت الوزارة أن 18 دولة من بينها كوريا الجنوبية أصيبت بذلك الفيروس هذا العام.

ولم تسجل حالات إصابة بشرية بفيروس إنفلونزا الطيور في كوريا الجنوبية.

وقال مسؤولون بوزارة الزراعة الأميركية الأربعاء إنه تأكد وجود سلالتين من إنفلونزا الطيور، وهما "إتش5 إن2" و"إتش5 إن 8" في طيور برية بولاية واشنطن بالقرب من الحدود مع كندا، لكن ليس هناك ما يثير مخاوف بشأن الصحة العامة في الوقت الحالي.

ولم يُعثر على أي من السلالتين في الدواجن التجارية الأميركية.

وتشير بيانات كورية إلى أن واردات البلاد من الولايات المتحدة خلال أول 11 شهرا من العام تضمنت 63245 طنا من لحوم الدواجن و264 ألف فرخ.

وأضافت الوزارة الكورية أن تعليق الاستيراد لن يؤدي لنقص لأنه من المتوقع أن يرتفع المعروض من لحوم الدواجن بنسبة 17.5% إلى 67 ألف طن هذا الشهر بالمقارنة مع عام سابق، بالإضافة إلى تسعة آلاف طن في المخزون.

المصدر : رويترز