أعلنت المنظمة العالمية لصحة الحيوان أمس الثلاثاء أن إيطاليا أبلغت عن ظهور فيروس إنفلونزا الطيور من سلالة "إتش5أن8" شديدة العدوى في مزرعة للديك الرومي شمال شرق البلاد. كما أعلن وزير ألماني أن حالة إنفلونزا الطيور التي عثر عليها في إحدى مزارع سكسونيا السفلى هي لنفس الفيروس.

وظهرت سلالة "إتش5" في حالات أخرى بألمانيا وهولندا وبريطانيا منذ أوائل نوفمبر/تشرين الثاني الماضي والتي قضت على أعداد من الطيور هذا العام.

وأكد وزير الزراعة بولاية سكسونيا السفلى كريستيان مير أن التحليلات الطبية أثبتت أن حالة إنفلونزا الطيور التي عثر عليها في إحدى مزارع دائرة كلوبنبورغ بالولاية هي حالة عدوى بسلالة الفيروس الخطير "إتش5أن8" الذي يعتبر من السلالات المتحورة عن إنفلونزا الطيور. ومن المعروف أن هذه السلالة من الفيروس شديدة العدوى.

وأوضحت إيلكه راينكينغ المتحدثة باسم معهد فريدريش لوفلر بجزيرة ريمس الواقعة في بحر البلطيق، أن جميع نتائج التحليلات تشير إلى وجود السلالة الخطيرة من الفيروس الذي عثر عليه الشهر الماضي بولاية مكلنبورغ فوربومرن شرقي ألمانيا وولاية سكسونيا السفلى غربي البلاد، مضيفة "نعتقد أن هذا الفيروس هو نفسه الذي اكتشف من قبل في الولايتين".

الإدارة المحلية في ميازاكي باليابان ذكرت أن الاختبارات أظهرت إصابة ثلاث دجاجات في المزرعة، وأنه تم إعدام كل دواجنها البالغ عددها قرابة أربعة آلاف دجاجة

يابان
وذكر وزير الزراعة أنه سيتم إعدام 12 ألف طائر آخر في مزرعة أخرى بدائرة بارسيل، إلى جانب 19 ألف طائر في المزرعة التي تم فيها الكشف عن الفيروس فعليا، موضحا أن المزرعة الأخرى التي سيتم إعدام طيورها كانت تتعامل مع المزرعة التي عثر فيها على الفيروس في دائرة بارسيل.

وفي طوكيو أكدت وزارة الزراعة اليابانية أمس الثلاثاء ظهور إصابات بسلالة "إتش5" شديدة العدوى في مزرعة دواجن بمنطقة ميازاكي جنوب غرب البلاد.

وذكر مسؤول بالإدارة المحلية في ميازاكي أن الاختبارات أظهرت إصابة ثلاث دجاجات في المزرعة، وأنه تم إعدام كل دواجنها البالغ عددها قرابة أربعة آلاف دجاجة. وقال المسؤول إنه لا يوجد خطر لانتقال الفيروس إلى البشر عبر تناول الدجاج أو بيضه.

وطلبت الإدارة المحلية من مزارع الدواجن القريبة فرض قيود على نقل الدواجن.

المصدر : وكالات