أوصت خبيرة التغذية الألمانية آنتيه غال الموظفين الذين لا يرغبون في تناول وجبة الإفطار فور الاستيقاظ من النوم، باحتساء كوب من الشاي أو القهوة أو العصير على الأقل, حيث يعمل ذلك على تنشيط الدورة الدموية ويساهم في شحن مخزون الطاقة بعض الشيء, حيث لا يعلم الكثيرون أن الجسم يحرق سعرات حرارية أثناء النوم أيضا.

وإذا خرج الموظف من منزله دون تناول وجبة الإفطار، فينبغي عليه تعويضها بعد ساعتين إلى ثلاث على الأكثر بتناول كوب من الزبادي أو بعض ثمار الفاكهة أو شطيرة.

وأشارت خبيرة التغذية الألمانية إلى أن الموظف الذي يواصل العمل دون تناول وجبة الإفطار لا يواجه انخفاض التركيز وتراجع معدلات الإنجاز فحسب، بل سيتعرض أيضاً في وقت من الأوقات لنوبات جوع شديدة، ومن ثم سيتناول الطعام بلا تمييز أو بكميات كبيرة، مما يزيد من خطر زيادة الوزن.

المصدر : الألمانية