تلقى 18 ألفا من الأطفال السوريين الأكراد الذين لجؤوا إلى تركيا من مدينة عين العرب (كوباني) شمال شرقي محافظة حلب السورية، تطعيمات ضد مرضي الحصبة وشلل الأطفال، على يد فريق طبي تركي.

وقال مدير الصحة العامة في ولاية شانلي أورفة التركية الحدودية مع سوريا، عثمان كوينجو، إن إدارته شكلت فريقا طبيا للمرور على منازل منطقة سوروج بالولاية التي تضم عددا كبيرا من اللاجئين السوريين، وقام بتطعيم 18 ألف طفل تحت سن 15 عاما ضد الحصبة وشلل الأطفال، كإجراء وقائي من المرضين اللذين شهدت سوريا انتشارهما في الفترة الماضية.
كوينجو: شكلنا ثماني فرق طبية للعمل في منطقة الحدود (الأناضول)

وأضاف كوينجو أن الإدارة شكلت ثماني فرق طبية للعمل في منطقة الحدود، تقوم بشكل خاص بتقديم الخدمة للسيدات وكبار السن بين اللاجئين.

كما تقدم مراكز صحة العائلة في سوروتش خدماتها الصحية بشكل مجاني للاجئين السوريين على مدار اليوم.

وشهدت الحدود السورية التركية منذ الـ19 من الشهر الماضي تدفقا كبيرا للاجئين عقب تصاعد الاشتباكات في عين العرب، بين مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية ومجموعات كردية أبرزها "وحدات حماية الشعب" التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي.

ووصل عدد اللاجئين إلى حوالي مائتي ألف شخص، وفق تصريحات رسمية.

المصدر : وكالة الأناضول