قالت الجمعية الألمانية لمكافحة‬ ‫السرطان إن ممارسة الرياضة لمدة ثلاثين إلى ستين دقيقة يوميا تحد من‬ ‫خطر الإصابة بسرطان الثدي، وذلك استنادا إلى نتائج بعض الدراسات الحديثة. ‬

وأوضحت الجمعية أن المواظبة على ممارسة الرياضة تحفز عملية الأيض‬ ‫في الجسم، وتعمل على تقوية جهاز المناعة، وتساعد الجسم على إصلاح الأضرار في ‫المادة الوراثية ذاتيا، كما أنها تحد من الالتهابات التي يُشتبه في‬ ‫أنها تحفز الإصابة بالسرطان.‬

‫ومن ناحية أخرى، نادرا ما تصاب المرأة الرياضية بزيادة في الوزن، وهذا‬ ‫في حد ذاته يقي أيضا من خطر الإصابة بمرض السرطان، إذ إن الوزن الزائد‬ ‫يعزز من فرص نشوء السرطان.

‫وبشكل عام، غالبا ما تتبع المرأة الرياضية أسلوب حياة صحيا يتمثل في‬ ‫التغذية المتوازنة وممارسة‬ ‫الأنشطة البدنية في الهواء الطلق والابتعاد عن التدخين.‬

المصدر : الألمانية