أكدت سلطات الصحة النمساوية أمس الثلاثاء تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية "ميرس"، وهي لسعودية جاءت إلى البلاد مؤخرا. وقالت متحدثة باسم المستشفى الذي تمكث فيه المريضة إنها تستجيب للعلاج وحالتها في طريقها إلى الاستقرار.

ونقلت إذاعة "أو.آر.أف.أو.إي1" عن وزارة الصحة النمساوية قولها أمس إن السلطات رصدت أول حالة إصابة بكورونا، وهي لمواطنة سعودية سافرت إلى البلاد مؤخرا.

وقال مسؤول بالوزارة للإذاعة إن السعودية المصابة تعالج في قسم فرض عليه حجر صحي بأحد مستشفيات فيينا، وسيجري إخطار كل من كان على اتصال بها وستجرى لهم الاختبارات لرصد أي أعراض.

العزل
وأوضحت وزارة الصحة أن السيدة وصلت إلى النمسا قبل أيام وتم إيداعها في جناح للعزل بأحد مستشفيات فيينا، بينما قالت متحدثة باسم المستشفى الذي تمكث فيه المريضة إنها تستجيب للعلاج وحالتها في طريقها إلى الاستقرار.
فيروس كورونا يسبب السعال والحمى والالتهاب الرئوي والفشل الكلوي، ويتسبب في وفاة ثلث المصابين

وقالت الوزارة إنه تم تسجيل نحو 12 حالة إصابة بالفيروس في الاتحاد الأوروبي حتى الآن. وقالت منظمة الصحة العالمية إن سلالة كورونا اكتشفت لأول مرة في السعودية عام 2012.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أكدت في يوليو/تموز الماضي وفاة 291 شخصا حول العالم جراء الإصابة بالفيروس، بالإضافة إلى 837 حالة إصابة مؤكدة.

ويسبب الفيروس -الذي يعتقد أن الإبل مستودع حيواني له- السعال والحمى والالتهاب الرئوي والفشل الكلوي، ويتسبب في وفاة ثلث المصابين.

وتتشابه متلازمة الشرق الأوسط التنفسية مع متلازمة الالتهاب التنفسي الحاد "سارس" الذي تفشى في آسيا عام 2003.

المصدر : وكالات