المشروبات المحلاة بالسكر تعرّض طفلك للبدانة
آخر تحديث: 2014/1/20 الساعة 16:57 (مكة المكرمة) الموافق 1435/3/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/1/20 الساعة 16:57 (مكة المكرمة) الموافق 1435/3/20 هـ

المشروبات المحلاة بالسكر تعرّض طفلك للبدانة

المشروبات المحلاة بالسكر ينبغي ألا تزيد عن 10% من كمية السعرات التي يستهلكها الطفل يوميا (الألمانية)
حذرت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين من إفراط الأطفال في تناول عصائر الفواكه والمياه الغازية وغيرها من المشروبات المحلاة بالسكر، إذ يُعرضهم ذلك لخطر زيادة الوزن بشكل كبير.‬
‫       ‬
وأوضحت الرابطة الألمانية -التي تتخذ من مدينة كولونيا مقرا لها- سبب ذلك بالقول إن معدل الطاقة التي يتم الحصول عليها من هذه المشروبات يدوم فترة أقل من الطاقة التي يتم الحصول عليها من الأطعمة الصلبة، ومن ثمّ يشعر الطفل بعدها سريعا بالجوع.‬
‫       ‬
وأردفت الرابطة أن هذا الأمر يرجع إلى أسباب عدة، من بينها سرعة ارتفاع نسبة السكر بالدم وسرعة هبوطها مرة أخرى عند تناول هذه المشروبات، وبالتالي فهي لا تسد الشعور بالجوع لدى الطفل، بل تدفعه بعدها لاتهام نفس كميات الطعام التي يحتاجها الجسم، مما يؤدي إلى اكتسابه كميات أكبر من السعرات الحرارية وزيادة الوزن بالطبع.‬
‫       ‬
ولتجنب حدوث ذلك، شددت الرابطة الألمانية على ضرورة أن لا يزيد معدل تناول الأطفال والمراهقين من المشروبات المحلاة بالسكر وغيرها من الحلويات عن 10% فقط من كمية السعرات الحرارية التي يحتاجونها يوميا.‬
‫       ‬
وأوضحت الرابطة أن هذه الكمية ينبغي ألا تتجاوز 125 سعرا حراريا بالنسبة للأطفال بين 4 و6 أعوام، في حين تُقدر بـ195 سعرا حراريا على الأكثر بالنسبة للفتيات في مرحلة المراهقة و240 سعراً حراريا للفتيان في المرحلة نفسها.

ويحتوي كوب المشروب الغازي كـ"الليمونادة" بحجم 250 مليلترا مثلا على نحو 120 سعرا حراريا، أي ما يعادل كمية السعرات الحرارية الموجودة في نحو 10 مكعبات سكر.‬
المصدر : الألمانية

التعليقات