مقاطع عرضية في الدماغ (غيتي إيميجز)

لا بد أنك سمعت هذه الجملة عشرات المرات، والتي تحمل في باطنها اتهاما للشخص بأن دماغه معطل لأنه لا يستعمل سوى عشره. ولكن المعطيات الطبية تثبت تهافت هذا الادعاء مما يجعله ليس سوى مجرد مغالطة طبية أخرى.

فدراسات الدماغ والأعصاب تظهر أن الدماغ يعمل بأجزائه كافة وحتى آخر خلية، فهو مثل عشِّ نحل نشط تنتقل فيه آلاف الرسائل العصبية وأكثر في الثانية الواحدة، مسيطرا على نشاطاتنا الواعية كالتنفس وحركة الأمعاء، والواعية كالطعام والشراب.

كما أن الأشخاص الذين يتعرضون لإصابات في الرأس يظهرون تراجعا في وظيفة معينة أو أكثر إذا حصل ضرر لجزء من الدماغ، فكل قسم فيه مسؤول عن وظيفة معينة فإذا ما غاب أو تعطل أصيب الشخص بالشلل مثلا أو بقي في غيبوبة مستمرة.

أما إذا كان مخاطبك يقول هذه المقولة في إشارة إلى أنك لا تستغل كامل قدراتك وإمكاناتك الدراسية مثلا أو على الصعيد العملي مثلا، فهذا أمر آخر. ولكن حتى في هذه الحالة ننصحك بأن ترد عليه في هدوء قائلا: طالما أنني أتحدث معك فتأكد أن دماغي يعمل بكامل طاقته!

المصدر : الجزيرة