العلاج الجديد بارقة أمل لكثير من فاقدي البصر (الألمانية)
قد يكون من الممكن قريبا لآلاف الذين يعانون من أنواع شائعة من العمى أن يستعيدوا أبصارهم بعد نجاح تجارب جينية في هذا المجال. وقال الأطباء إنه باستبدال جينة مفقودة في شبكية العين يستطيعون منع الخلايا من التدهور.

فقد نشرت صحيفة ديلي تلغراف أن الباحثين بجامعة أوكسفورد البريطانية اكتشفوا أنه باستبدال جينة مفقودة في شبكية العين يستطيعون منع الخلايا من التدهور، والهدف هو معالجة حالة من العمى المتدرج يسمى تنكس المشيمية في العين.

ويشار إلى أن العلاج يحسن أيضا الإبصار عند أولئك الذين بدؤوا بالفعل يصابون بالعمى في نتائج تجاوزت كل التوقعات.

وذكرت الصحيفة أن رجلين من الذين كانوا في مرحلة متقدمة بالفعل من فقدان البصر شعروا بتحسن كبير في الرؤية التي استمرت معهما طوال عامين حتى الآن.

المصدر : ديلي تلغراف