الغلوكوما تصيب عادة المسنين (أسوشيتد برس)
حذرت الجمعية الألمانية لعلاج أمراض العيون من أن عدم قدرة مرضى المياه الزرقاء (غلوكوما) على إيجاد السطر التالي بسهولة أثناء القراءة قد يشير إلى إصابتهم بتلف في المجال البصري، لافتة إلى أنه يمكن الاستدلال من ذلك على أن تلقي العلاج الدوائي لدى هؤلاء المرضى ليس كافيا.

ولذلك أوصت الجمعية بأن يفكر المريض في مثل هذه الحالات في الخضوع للجراحة، مشيرة إلى أن إجراء المريض لفحص المجال البصري -الذي يتوجب عليه خلاله تحديد النقاط الضوئية التي تظهر أمامه- يمكن أن يسهل على الطبيب معرفة هذا التلف.

وأضافت الجمعية أنه غالبا ما تحدث الإصابة بتلف في المجال البصري لدى مرضى المياه الزرقاء بشكل غير ملحوظ، لأنه عادة ما يقوم المخ بتكملة الأجزاء الناقصة من الصورة التي تراها العين.

وعادة ما يعاني مرضى المياه الزرقاء أيضا من زيادة في الضغط على العصب البصري داخل أعينهم، مما قد يؤدي إلى حدوث تلف في العصب البصري، الأمر الذي قد يتسبب في أسوأ الأحوال بفقدان القدرة على الإبصار. لذلك شددت الجمعية على ضرورة علاج هذا التلف بأقصى سرعة ممكنة.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية