على مرضى السكري مراجعة عيادة العناية بالقدم في المستشفى فور التعرض لأي إصابة أو جرح في القدم (رويترز)
ينصح الأطباء مرضى السكري بالعناية بأقدامهم وإجراء فحصوصات سنوية لها تجنبا لأية مخاطر ومضاعفات من شأنها أن تؤدي إلى فقدان إحدى القدمين أو كلتيهما. وتشمل العناية المناسبة الفحص اليومي للقدمين، وارتداء حذاء مناسب ومريح، والمحافظة على مستوى السكر في الدم ضمن الحدود المضبوطة.

ويؤدي مرض السكري إلى إتلاف الأوعية الدموية الدقيقة التي تغذي الأعصاب وخاصة في الأطراف السفلية، وينجم عن ذلك فقدان الإحساس في الرجلين والقدمين، أو ما يعرف بالاعتلال العصبي السكري، وهو ما يعني أن معظم مرضى السكري المصابين بهذا الاعتلال يتعرضون لجروح وتقرحات في القدم دون أن يلاحظوها أو يشعروا بها.

وقال رئيس قسم خدمات العناية بالقدم في مستشفى حمد العام بالدوحة الدكتور طلال خضر طلال إنه يتعين على مرضى السكري العناية بأقدامهم ومراجعة عيادة العناية بالقدم في المستشفى فور التعرض لأي إصابة أو جرح في القدم، وإلا تعرضوا لمخاطر فقدان إحدى القدمين أو كلتيهما.

مجسم في سنغافورة للقدم السكرية (أسوشيتد برس)
عرضة للجروح
وأشار طلال إلى أن أقدام هؤلاء المرضى معرضة للجروح والإصابات بسبب ارتدائهم أحذية غير مناسبة، علاوة على أن عملية التئام الجروح والتقرحات التي تصاب بها الأقدام لدى هؤلاء المرضى تكون بطيئة نظرا إلى التلف الذي يلحق بالأوعية الدموية الدقيقة.

ونصح المرضى بضرورة تفقد أقدامهم يوميا بحثا عن أية جروح أو تقرحات أو بقع حمراء أو تورمات أو التهابات تحت أو حول أظافر القدم. أما المرضى الذين ليس يمكنهم رؤية باطن القدم، فينصحهم باستخدام مرآة يتفحصون بها حالة باطن القدم وأصابعها، أو الاستعانة بأحد أفراد الأسرة في ذلك، مشيرا إلى أنه حتى أصغر الجروح قد يؤدي إلى حدوث التهابات قد تتفاقم لتبلغ مرحلة خطيرة يصعب معها العلاج.

وأوضح الدكتور طلال أن تلف الأعصاب في الأطراف السفلية لدى مرضى السكري يؤدي إلى حدوث تشوهات في القدم قد ينجم عنها آلام شديدة. وتتراوح طرق علاج هذه التشوهات بين استخدام "ضبان" الحذاء الخاص بمساندة القدم، وإجراء العمليات الجراحية لتقويم الهيكل العظمي لها.
 
أما في حالة فقدان المريض للإحساس في القدمين وتعرضهما للتشوه فإن ذلك سيؤدي إلى حدوث احتكاك غير طبيعي بين الأجزاء المكونة للقدم، وخاصة الأجزاء العلوية من الأصابع، الأمر الذي يؤدي إلى حدوث تقرحات إذا تركت دون علاج فإنها ستتفاقم لتصبح أكثر تعقيدا.
 
فحوصات سنوية
المحافظة على مستوى الغلوكوز في الدم
ضمن الحد المقبول طبيا أمر ضروري
(رويترز)
ونصح الدكتور مرضى السكري من النوع الثاني الذين مر على تشخيص المرض لديهم خمسة أعوام، ومرضى السكري من الفئة الأولى الذين مر على تشخيص المرض لديهم 15 عاما بإجراء فحوصات سنوية للقدم، مؤكدا أنه لتفادي إصابة هؤلاء المرضى بالجروح والتقرحات المزمنة في القدم يتعين عليهم العناية بالقدمين بصورة يومية.

وأضاف أن على مرضى السكري الذين يتعرضون للجروح والتقرحات في القدم مراجعة العيادة في نفس يوم تعرضهم لها، وذلك بهدف البدء في علاجها مبكرا والحد من حدوث أي مضاعفات.

كما نصح مرضى السكري بارتداء الأحذية المريحة التي تغطي كامل القدم، مع ضرورة تجنب ارتداء الأحذية ذات الكعب العالي أو التي تغطي القدم بشكل جزئي، إذ إنها تعرض أجزاء من القدم للإصابة ولا تؤمّن الاتزان المطلوب للقدمين.

وأكد الدكتور طلال على أهمية المحافظة على مستوى الغلوكوز في الدم لدى مرضى السكري من خلال الحمية الغذائية الجيدة والتمارين البدنية اليومية التي من شأنها تنشيط الدورة الدموية في الأوعية الدموية الدقيقة في الأطراف السفلى.

المصدر : القطرية