فونتيرا: لم يبق سوى خطر طفيف للحليب الملوث
آخر تحديث: 2013/8/8 الساعة 11:33 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/8/8 الساعة 11:33 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/2 هـ

فونتيرا: لم يبق سوى خطر طفيف للحليب الملوث

مصل اللبن الملوث دخل في صناعة حليب الأطفال المجفف (غيتي إيميجز)

أعلنت شركة "فونتيرا" النيوزيلندية لمنتجات الألبان يوم الأربعاء أنه لم يعد يوجد "سوى خطر طفيف" أو إن الخطر "معدوم" الآن على المستهلكين من مسحوق اللبن الملوث بالبكتيريا التي يمكن أن تسبب تسمما غذائيا. وذلك في ظل انتقادات وجهت إليها بسبب ما اعتبر "مجازفة" من قبل الشركة جعلتها تسمح ببيع مصل اللبن المشكوك في تلوثه.

وكانت فونتيرا قد أعلنت السبت الماضي اكتشافها تلوث بعض بروتين مصل اللبن المنتج لديها في مايو/ أيار 2012 ببكتيريا "كلوستريديوم بوتولينوم" التي يمكن أن تسبب التسمم الغذائي.

وأمرت الشركة النيوزلندية بسحب المنتجات التي دخل مصل اللبن الملوث في تصنيعها، من جميع أنحاء العالم. وكان قد جرى تصدير المصل إلى المستهلكين في أستراليا والصين وماليزيا والسعودية وتايلند وفيتنام، واستخدم في تركيبة غذائية للأطفال.

وقال المدير التنفيذي للشركة ثيو سبيرينغس إنه جرى احتواء المخزون كاملا وسحبت المنتجات كلها من السوق، مؤكدا أنها أصبحت في المستودعات ولم يعد هناك سوى خطر طفيف أو معدوم على المستهلكين. واعتذر للمستهلكين قائلا إنه يدرك القلق والضيق الذي سببته تلك المسألة. 

وذكر سبيرينغس أن التلوث البكتيري المكتشف كان يمثل خطرا "طفيفا" للغاية، واصفا احتماله بأنه "واحد في المليون"، ولكنه مع ذلك كان خطرا ولا يمكن تحمله.

انتقاد وتحقيق
ومن جانبه، وعد رئيس الوزراء النيوزلندي جون كي بتحقيق واسع بشأن هذا التلوث، بعد أن كان قد وجه تأنيبا حادا لفونتيرا، مشددا على "المجازفة" التي أقدمت عليها المجموعة التي تعتبر نفسها المصدر العالمي الأول لمشتقات الألبان.

سبيرينغس اعتذر للمستهلكين قائلا إنه يدرك القلق والضيق الذي سببته قضية تلوث الحليب (غيتي إيميجز)

وعبر كاي في تصريح لإذاعة نيوزيلندا عن دهشته لأنه عندما أنتج الحليب المعني في مايو/ أيار 2012 لاحظت فونتيرا شيئا خلال الفحوص، لكنها لم تعتبر ذلك سببا كافيا للقلق على ما يبدو، وذلك بدا واضحا لأنها سمحت للكميات المشكوك فيها بالخروج من المصنع.

وخلال هذا الأسبوع أمرت السلطات الصينية ثلاث شركات للصناعات الغذائية استخدمت المصل الملوث بالتوقف فورا عن بيع هذه المنتجات التي يمكن أن تحتوي على عناصر مؤذية وسحبها، وهي "كوكا كولا" الأميركية ومجموعة "وهاها الصينية" وشركة "دومكس" لحليب الأطفال المتفرعة من شركة "دانون" الفرنسية.

وفي موسكو أيضا أعلنت السلطات الروسية منع مشتقات الألبان التي تصنعها شركة "فونتيرا". أما في السعودية فقد أعلنت السلطات الصحية أنها رصدت كميات من حليب الأطفال المصنع في نيوزيلاندا من قبل شركة فونتيرا والملوث بالبكتيريا، مؤكدة أن الكميات لم تدخل السوق وسيتم إتلافها.

من جهة أخرى، سحبت مجموعة "دانون" الفرنسية من عدد كبير من البلدان الآسيوية كميات من الحليب المجفف للأطفال من ماركتيها المحليتين "دومكس" و"كاريكاير" بسبب التخوف من وجود تلوث في بعض المنتجات التي تنتجها فونتيرا لحسابها، مؤكدة على عدم وجود أي شكوى من أي مستهلك حتى الآن.

المصدر : وكالات

التعليقات