هنالك فروق بين الرجال والنساء فيما يتعلق بمرض السكري (أسوشيتد برس)
أكدت الجمعية الألمانية لمساعدة مرضى السكري أن هناك عوامل أخرى تلعب دورا في الإصابة بالسكري، مثل الجنس، بخلاف الجينات الوراثية أو توزيع كتلة الدهون في الجسم.

وأوضحت أن الرجال المصابين بالسكري وزيادة الوزن غالبا ما يعانون من انخفاض مستوى هرمون الذكورة "التستوستيرون"، في حين تكون النساء اللائي ترتفع لديهن نسب هرمونات الأندروجينية الذكورية ويقعن تحت وطأة التوتر العصبي أكثر عرضة للإصابة بالسكري من اللائي يكون مستوى هذه الهرمونات لديهن طبيعيا.

وأضافت الجمعية أن المصابات بالسكري غالبا ما يعانين من الاكتئاب بمعدل الضعف مقارنة بالمرضى الذكور وغالبا ما يعانين من اضطرابات الطعام.

ومن ناحية أخرى يلعب الجنس أيضا دورا في موعد حدوث الإصابة بالسكري، فالسكري من النوع الأول غالبا ما يصيب الفتيات في سن الطفولة، بينما تحدث الإصابة به لدى الفتيان في مرحلة المراهقة.

أما السكري من النوع الثاني فيصاب الرجال به مبكرا مقارنة بالنساء اللائي غالبا ما يتم تشخيص المرض لديهن بعد بلوغهن مرحلة انقطاع الطمث.

المصدر : الألمانية