كوبية تحمل صورة ابنها الذي توفي مطلع العام بالكوليرا (غيتي إيميجز)

حذرت السفارة الأميركية فى كوبا من تفش محتمل للكوليرا في الجزيرة الواقعة في البحر الكاريبي، وذلك في بيان نشر يوم الأربعاء. وكانت كوبا قد أعلنت بداية العام تسجيل 51 إصابة بالمرض.

وقالت السفارة في بيان نشر يوم الأربعاء إن هناك إشارات على تفش للمرض في شرق البلاد، كما أشارت إلى وقوع حالات إصابة في العاصمة هافانا.

وجاء في التحذير أن أكبر مصادر الخطر للإصابة بالعدوى تكمن في المياه الملوثة والأسماك المطبوخة بطريقة غير صحية، وكذلك المأكولات البحرية النيئة.

وكانت وزارة الصحة الكوبية قد اعترفت مطلع العام الجاري بإصابة 51 شخصا بمرض الكوليرا.

والكوليرا مرض بكتيري ينتشر عادة عن طريق المياه الملوثة، ويؤدي لإصابة الشخص بإسهال حاد وجفاف. وفي حال عدم علاجه فإن المرض قد يكون قاتلا حتى عند الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة.

وترتفع مخاطر المرض في المجتمعات والمناطق الفقيرة، وفي حالات الحروب والكوارث الطبيعية، إذ يؤدي ذلك لمعيشة الأشخاص في مناطق مكتظة دون توفر معايير النظافة العامة الملائمة.

وتشمل أعراض الكوليرا الشعور بالغثيان والتقيؤ والإسهال، ويؤدي الجفاف إلى شعور المريض بالتعب الشديد والعطش وجفاف الفم، كما يعاني من انخفاض ضغط الدم واضطراب في نبضات القلب.

المصدر : الألمانية