الغذاء الصحي يعطي الجسم الطاقة والفيتامينات والمعادن (الألمانية)
عادة ما يواجه الموظفون صعوبة في ممارسة الأنشطة الرياضية بعد انتهاء يوم العمل، ويرجع خبير التغذية شتيفان لوكس سبب ذلك إلى استنفاد طاقة الموظف أثناء يوم العمل الطويل، مما يفقده الطاقة اللازمة لممارسة أي نشاط رياضي بعده.

ولمواجهة ذلك يوصي لوكس، من الجامعة الألمانية للوقاية والإدارة الصحية بمدينة زاربروكين، الموظفين بتناول أطعمة صحية خلال فترات العمل، مع الحرص على إبقاء حقيبة الملابس الرياضية إلى جانبهم دائما في السيارة وفي المكتب، إذ يسهم ذلك في تأهبهم نفسيا لممارسة الرياضة بعد العمل.
 
ولاتباع نظام غذائي صحي سليم، يشدد الخبير على ضرورة تجنب الموظف تناول الحلويات خلال فترة العمل، مؤكدا أن من الأفضل أن يتناول وجبات خفيفة تشتمل على الفاكهة والخضروات، مثل المانغو والكيوي والبطيخ، بالإضافة للزبادي، إذ يعمل ذلك على إمداد جسم الموظف بالطاقة اللازمة له من دون تزويده بكمية كبيرة من السعرات الحرارية.
 
ويضيف لوكس أن تناول الفجل أو مكعبات الكرنب الساقي أو شرائح الفلفل الأحمر أو الخيار أو الطماطم يعمل على تعويض فقدان الجسم للمعادن المهمة التي يفقدها بفعل التعرق في ظل ارتفاع درجات الحرارة خلال فصل الصيف.
 
ويعمل الغذاء الصحي على توفير الطاقة الملائمة للجسم، مما يعطي الموظف القدرة على الذهاب بعد العمل لممارسة الرياضة، وبما ينعكس إيجابا على صحته في المدى القريب والبعيد.

المصدر : الألمانية