قرابة 40% من الأطفال والشبان الصغار يتناولون المشروبات الغازية يوميا وبكميات كبيرة (أسوشيتد برس)

أظهرت بيانات حديثة أصدرتها مؤسسة القلب البريطانية يوم الاثنين أن ما يصل إلى 30% من الأطفال والشبان الصغار في بريطانيا يعانون من زيادة الوزن أو السمنةوبشكل يجعلهم عرضة للإصابة بمرض السكري وأمراض القلب.

وجاءت الأرقام بناء على دراسة أجرتها مؤسسة القلب البريطانية، وحذرت من أن الأطفال البريطانيين يواجهون مشاكل صحية خطيرة في وقت لاحق بحياتهم، وذلك بسبب عدم تناولهم ما يكفي من الفواكه والخضراوات، وقلة أو عدم ممارسة التمارين الرياضية.

وأشارت النتائج إلى أن المراهقين سيعانون أكثر من الفئات العمرية الأصغر سنا، وذلك عائد إلى إفراط العديد منهم في مشاهدة التفزيون، وعدم تناول المواد الغذائية الصحية والاستعاضة عنها بالوجبات السريعة.

ووجدت الدراسة أن 39% من الفتيات و43% من الفتيان البالغة أعمارهم 13 عاما يتناولون المشروبات الغازية وبكميات كبيرة كل يوم، بالمقارنة مع 32% من الفتيات و38% من الفتيان البالغة أعمارهم 11 عاما، و39% من الفتيات و43% من الفتيان البالغة أعمارهم 15 عاما.

وتبين أن 47% من الأولاد و36% من البنات البالغة أعمارهم 13 عاما لا يتناولون وجبة الفطور، بالمقارنة مع 29% من البنات و26% من الأولاد البالغة أعمارهم 11 عاما، و57% من الفتيات و38% من الأولاد البالغة أعمارهم 15 عاما.

وأشارت الدراسة إلى أن نسبة تصل إلى نحو 80% من الأطفال البريطانيين الذين تتراوح أعمارهم بين خمسة أعوام و14 عاما لا يتناولون الحصص الخمس من الفاكهة والخضار التي يوصي بها الأطباء يوميا، بالمقارنة مع 83% بين أوساط الأطفال البالغة أعمارهم 15 عاما.

كما وجدت أن 85% من الفتيات و73% من الأولاد البالغة أعمارهم 13 عاما لا يمارسون النشاط البدني الموصى به لمدة ساعة واحدة في اليوم، بالمقارنة مع 20% بين الفتيات و33% من الأولاد في سن 11 عاما.

وبالنسبة للتلفزيون أظهرت الدراسة أن 68% من الفتيات و74% من الأولاد البالغة أعمارهم 13 عاما و60% من الفتيات و64% من الأولاد البالغة أعمارهم 11 عاما، يشاهدون التلفزيون لمدة ساعتين على الأقل كل يوم من أيام الأسبوع.

المصدر : يو بي آي