مخطط توضيحي لقلب صناعي موصول بالجسم (الأوروبية)

عاش طفل في ولاية تورينجن الألمانية بقلب صناعي لمدة عامين ونصف قبل العثور على قلب من متبرع مناسب وزراعته له بنجاح بالمركز الألماني للقلب في برلين قبل شهرين. وتشهد ألمانيا نقصا في عدد الأعضاء المتبرع بها للزراعة وخاصة بعد فضيحة إساءة استخدام أعضاء المتبرعين في بعض المؤسسات الطبية ومنحها لمن هم أقل استحقاقا.

وبذلك يصبح الطفل باسكال تابارتس أصغر مريض يعيش مثل هذه الفترة متصلا بنظام ضخ خارج جسمه.

وولد الطفل باسكال عام 2008 ببطين واحد وهو ما اضطر الأطباء لربطه بجهاز لضخ الدم بحجم ثلاجة صغيرة.

وعلى ضوء قصة هذا الطفل حث والداه وأطباؤه المواطنين يوم الأربعاء في برلين على التبرع بالأعضاء، وذلك بعد تراجع أعداد الأعضاء المتبرع بها في ألمانيا منذ سنوات وخاصة في الآونة الأخيرة، وذلك على إثر انفضاح أمر إساءة استخدام الأعضاء المتبرع بها في بعض المؤسسات الطبية ومنحها لمن هم أقل استحقاقا. 

المصدر : الألمانية