عامل تايلندي يرش مبيدات حشرية للقضاء على بعوض "إيديس" الناقل لحمى الضنك (الأوروبية)

ذكر تقرير إعلامي اليوم الاثنين أن وزارة الصحة العامة في تايلند تشن حملة لمكافحة الارتفاع في عدد الإصابات بحمى الضنك حيث يخشى مسؤولون أن يصل إلى 120 ألف حالة هذا العام فقط.

وتم تسجيل 5276 حالة إصابة بحمى الضنك في أنحاء البلاد الأسبوع الماضي، كما توفي ستة أشخاص بالمرض. وقد تركزت معظم الحالات في المنطقة الشمالية من البلاد.

وأعلن وزير الصحة العامة براديت سينتافانارونج عن مشاركته في الحملة التي ستنطلق يوم الأربعاء ولمدة أسبوع ويشارك فيها قرابة مليون متطوع، وذلك لمكافحة انتشار البعوض في المناطق السكنية والمدارس والمعابد. كما تشمل الحملة تعزيز وعي المواطنين بالمرض.

يشار إلى أن حمى الضنك، التي تعرف أيضا باسم الحمى النزفية، تنتقل عن طريق بعوضة "إيديس" التي تتكاثر في تجمعات المياه العذبة كحمامات السباحة والخزانات والمياه المتبقية بعد الأمطار وفي تجمعات المياه الصغيرة داخل وحول المنازل.

وأكد نائب مدير إدارة مكافحة الأمراض أوباس كارناكافينبونج أنهم يبذلون جهودا للحفاظ على أعداد الإصابات دون مائة ألف هذا العام، ولكنه لفت إلى أن الرقم قد يصل إلى 120 ألفا.

المصدر : الألمانية