أصوات القلب العالية لدى الطفل قد تشير إلى مشكلة عضوية (الألمانية)
أكد طبيب الأطفال هيرمان كال أن أصوات القلب العالية لدى الأطفال لا تمثل في المعتاد مشكلة خطيرة، غير أنها تستدعي في كل الأحوال استشارة طبيب على سبيل الاحتياط لاستيضاح سبب هذه الأصوات العالية المعروفة طبيا باسم "لغط القلب".
 
وأشار كال، عضو الجمعية الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين بمدينة كولونيا، إلى أن الأطباء يلاحظون هذه الأصوات لدى نحو 70% من الأطفال، غير أنها تشير إلى مشكلة عضوية حقيقية تستلزم العلاج لدى 1% منهم فقط.

وأوضح اختصاصي طب قلب الأطفال أنه يمكن الاستدلال على متاعب القلب لدى الأطفال من خلال بعض الأعراض، مثل سرعة التنفس وزُرقة الشفاه ووجود مشاكل في الرضاعة، وكذلك تأخر نموه الجسدي مقارنة بمن هم في مثل سنه.

كما ينبغي على آباء الأطفال في المرحلة المدرسية الاشتباه في معاناة طفلهم من مشاكل بالقلب إذا كان يشعر بالتعب والإرهاق باستمرار، وسرعان ما تخور قواه الجسدية عند بذل أي مجهود. كما تعد آلام الصدر من الأعراض الأخرى الدالة على وجود مشاكل في قلب الطفل.

المصدر : الألمانية