الجلوس على المكتب لساعات طويلة يؤدي للإصابة بمتاعب في الظهر (الألمانية)
حذرت الهيئة الألمانية لمراقبة الجودة موظفي العمل المكتبي من الجلوس لساعات طويلة، إذ يتسبب ذلك في إصابتهم بمتاعب في الظهر قد تصل إلى حد الإصابة بالانزلاق الغضروفي. وللوقاية من ذلك تنصحهم بتجنب الجلوس في وضعيات ثابتة لفترة طويلة، وبممارسة الرياضة.

ولتجنب متاعب الظهر والآثار المترتبة عليها، توصي الهيئة موظفي المكاتب بضرورة المواظبة على ممارسة الرياضة، ولا سيما السباحة وركوب الدراجات، لأنهما تحافظان على صحة الظهر. على أن تتم ممارستهما بمعدل ثلاث مرات أسبوعيا.

وأشارت الهيئة إلى أنه من الأفضل أن يحاول الموظفون أيضا تجنب البقاء في وضعية واحدة لفترات طويلة أثناء العمل في المكتب، وذلك عبر قطع فترات الجلوس الطويلة هذه من خلال الوقوف المتكرر على مدار اليوم وصعود الدرج بدلا من استخدام المصعد الكهربائي، بالإضافة لممارسة تمارين الإطالة من آن لآخر، إذ يعمل ذلك على تحفيز سريان الدم في عضلات الظهر ويساعد على تقوية العمود الفقري.

المصدر : الألمانية