كبار السن يفضل أن يحصلوا على قيلولة خلال أيام الصيف الحارة (الألمانية)

مع دخول فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة يتعين على كبار السن الالتزام ببعض الإرشادات من أجل وقاية أنفسهم من ارتفاع درجة الحرارة وضربات الشمس، وتشمل شرب كميات كبيرة من الماء وارتداء ملابس واسعة فضفاضة.

ويوصي اختصاصي الطب الباطني توماس أسمان كبار السن بضرورة اتباع نصائح معينة خلال أيام فصل الصيف الحارة من أجل تبريد أجسامهم على نحو سليم، لأنه كلما تقدم الإنسان في العمر فقدَ الجسم قدرته على تنظيم درجة حرارته بنفسه، على عكس ما كان يحدث في الصغر.

ونظرا لأن عملية التعرق تعمل على تبريد الجسم بشكل مثالي، يوصي أسمان -وهو عضو الرابطة الألمانية لاختصاصي الطب العام- كبار السن بتناول كميات كبيرة من السوائل خلال أيام الصيف الحارة، كي يتسنى لهم تحفيز عملية التعرق لديهم، وبالتالي التغلب على سخونة الجو.

وينصح الطبيب الكبار بأخذ قيلولة بين الساعة 12:00 ظهرا إلى 16:00 عصرا خلال أيام الصيف الحارة، محذرا من القيام بأي نشاط بدني خلال هذه الفترة، لأن المجهود العضلي يتسبب في سخونة الجسم بشكل إضافي.

وعوضا عن أن يلجأ كبار السن لأخذ حمامات باردة لأكثر من مرة على مدار اليوم، يوصيهم الطبيب -ولا سيما المصابين منهم بأحد أمراض القلب والأوعية الدموية- بأن يلفوا حول رقابهم كمادات باردة للتغلب على سخونة الجو.

كما أن صبّ مياه باردة على الساقين يعمل على تبريد الجسم لدى كبار السن على نحو جيد أيضا، مع ضرورة أن ينساب الماء على الساقين سريعا، وليس دفعة واحدة بشكل مفاجئ.

وعلى جانب آخر يوصي أسمان كبار السن بارتداء قطعة فوقية واسعة وخفيفة خلال أيام الصيف الحارة، فصحيح أنه يبدو أن عدم ارتداء قطعة فوقية يُسهم في تبريد الجسم على نحو أفضل مما يحدث إذا ما تم ارتداؤها، إلا أن الدراسات أثبتت أن الأشخاص، الذين يرتدون مثلا قميصا واسعا من القطن، يتغلبون على سخونة الجو بشكل أفضل ممن لا يرتدون أية قطعة فوقية، إذ تنشأ لديهم طبقة من التهوية بين القميص والجلد، فيتم تبريد الجسم على نحو أفضل.

المصدر : الألمانية