الحبوب غير الناضجة لا تلائم الأطفال
آخر تحديث: 2013/6/10 الساعة 16:07 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/6/10 الساعة 16:07 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/2 هـ

الحبوب غير الناضجة لا تلائم الأطفال

الحبوب النيئة تصيب الرضع والأطفال الصغار بانتفاخ وإمساك (الألمانية)
حذر طبيب الأطفال فولفرام هارتمان الآباء من استخدام الحبوب غير الناضجة التي لم تخضع لأية معالجة في إعداد الأطعمة المهروسة لطفلهم الرضيع، وذلك لأنه لا يمكن للأطفال تحملها وهضمها بشكل سليم.

وأشار هارتمان -وهو من شبكة الصحة سبيلك للحياة بمدينة بون الألمانية- إلى أن ذلك يعود لقلة الإنزيمات المسؤولة عن الهضم لدى الطفل، مما يصعب عليه هضم الحبوب النيئة بشكل ملائم، والنتيجة أن هذه الحبوب تصل إلى معدته وتبقى دون هضم، مما قد يؤدي إلى إصابته بنوبات انتفاخ وآلام في البطن وإمساك.

وأكد الطبيب أنه حتى إذا تم نقع الحبوب النيئة في الماء فلن يسهم ذلك في وقاية الطفل من المتاعب، بل إن عملية النقع قد تؤدي لتجمع وتكاثر الجراثيم المسببة للأمراض داخل هذه الحبوب، مما يمكن أن يؤدي لإصابة الطفل بنوبات إسهال وقيء عند تناولها.

ولتقديم الأطعمة المهروسة المصنوعة من الحبوب للطفل دون الإضرار به أوصى هارتمان بإعدادها من رقائق الحبوب أو حبوب السميد أو الحبوب سريعة التحضير وإضافة الحليب إليها، وبعد أن تقلب الحبوب مع الحليب وتمزج جيدا يفضل غليهما لبضع دقائق، وذلك حتى يستطيع الطفل تحملها.

المصدر : الألمانية

التعليقات