قد تبدو المشروبات الغازية لذيذة ومنعشة خاصة في يوم صيفي حار، ولكن محتواها وتركيبها يشير إلى وجود مخاطر صحية تشمل الأسنان والعظام والبدانة، مما يجب أن يدفعك للتفكير مرتين قبل تناولها.

وعادة يتكون المشروب الغازي من أربعة مكونات، الماء وغاز ثاني أكسيد الكربون الذي يذاب فيه تحت الضغط، وهذا ما يجعل المشروب فوارا ومنتجا للفقاقيع، ومادة تحلية كالسكر أو شراب الفركتوز أو الأسبارتام، بالإضافة لملونات ونكهات.

ويعمد الكثيرون لتناول المشروبات الغازية لتبريد الجسم والاستمتاع بطعمها، وربما يضيفون إليها الثلج، كما قد يجدون فيها مصدرا للطاقة من خلال احتوائها على السكر، بالإضافة للكافيين في بعض الأنواع.

أما على الصعيد الغذائي فلا تقدم المشروبات الغازية أية قيمة حقيقية، فهي خالية من الفيتامينات وغنية بالأصباغ والنكهات الصناعية، وهي لا تعطينا سوى السكر الذي يزيد مأخوذ الشخص من الطاقة من دون أن يشبعه.

وحال دخول رشفة المشروب الغازي للفم تبدأ أضراره، فهو يسبب مشكلتين في الفم، وهما التآكل الكيمائي للسن بفعل المياه المكربنة، وتسوس الأسنان نتيجة احتوائها على السكر الذي تتغذى عليه بكتيريا الفم فتفرز الأحماض مفككة بنيان السن.

مضمضمة مؤذية
ومما يزيد الطين بلة أن يقوم الشخص بشرب المشروب بطرق تطيل مكثه في الفم، كأن يحركه في فمه (يتمضمض به) لمحاولة صنع المزيد من الغازات قبل أن يبتلعه. مما يزيد الضرر الذي يحدثه على سطح ومينا الأسنان.

المشروبات الغازية سواء العادية أو "الدايت" مضرة (الجزيرة)

أما في الجسم فيعتقد أن المشروبات الغازية تؤثر على سلامة العظام، ومع أن البعض يقولون إن محتواها من الفوسفور يخل بتوازن الكالسيوم في العظام، يؤكد آخرون أن المشكلة تكمن في أن الأشخاص الذي يشربون المشروبات الغازية لا يحصلون على كفايتهم من الحليب واللبن الغني بالكالسيوم، والنتيجة عظام ضعيفة خاصة لدى النساء.

وبعد امتصاص السكر في المشروب من قبل الجسم يدخل إلى خلاياه ويشكل مصدرا إضافيا للطاقة، ولأن المشروبات الغازية فارغة غذائيا فهذا يعني أن الشخص قد يشرب عشرة أكواب منها ولكنه سيبقى شاعرا بالجوع، والنتيجة أنه سيأكل أيضا ويضيف المزيد من السعرات الحرارية إلى جسمه والتي ستخزن وتتحول إلى شحوم وتسبب زيادة الوزن.

ولا يعني هذا أن مشروبات الحمية "دايت" هي آمنة أو مفيدة، فصحيح أنها خالية من السكر ولكنها ما زالت تشكل مشكلة للأسنان والعظام. وتخفيف الوزن لا يكون بشرب لترين من المشروب الدايت يوميا، ولكن باتخاذ خيارات صحية ودائمة، منها تناول مشتقات الحليب الخالي من الدسم، فهو يزود الجسم بالكالسيوم ويحمي عظامه.

ولذلك في المرة القادمة عندما تشعر بالعطش لا تختر عبوة من المشروب الغازي، بل تناول زجاجة من الماء المنعش أو الحليب الطازج، واستمتع بالطعم اللذيذ والصحة الجيدة.

المصدر : الجزيرة