اعوجاج الأسنان قد يعيق التطور اللغوي لدى الطفل (الألمانية)
أكدت اختصاصية في تقويم الأسنان أن اعوجاج الأسنان لا يمثل مشكلة جمالية فحسب، إنما يمكن أن يتسبب أيضا في زيادة مخاطر التسوس وصعوبات في النطق.

وأوضحت آنا ميلات، من الجمعية الألمانية لحماية الأسنان، أنه قد ترجع الإصابة باعوجاج الأسنان إلى بعض السلوكيات الخاطئة المتبعة في مرحلة الطفولة كمص الطفل إصبع الإبهام، إذ يتسبب ذلك في حدوث فجوات بين الأسنان. ومن المعروف أيضا أن الوراثة تلعب دورا في اعوجاج الأسنان.

وأوضحت أن اعوجاج الأسنان يؤدي لعدم تطابقها فوق بعضها البعض بشكل صحيح، مما يتسبب بإحداث تحميل شديد على مفصل الفك، لافتة إلى أن الاعوجاج قد يؤدي أيضا لاضطراب عملية التطور اللغوي لدى الطفل، إذ تؤثر الفجوات الموجودة بين الأسنان على النطق ومخارج الألفاظ لديه، مما يؤدي بدوره إلى الإصابة بالتلعثم.

وأضافت الطبيبة أن اعوجاج الأسنان لا يتيح أيضا المجال لتنظيفها وتنظيف الفراغات الموجودة بينها بشكل مثالي، الأمر الذي قد يسهل الإصابة بالتسوس والتهابات اللثة، كما أنه يعيق أيضا عملية مضغ الطعام بشكل سليم.

ولوقاية الطفل، توصي ميلات الآباء بضرورة أن يتخلص طفلهم من العادات السيئة المؤدية للاعوجاج، مع ضرورة مراجعة طبيب الأسنان بشكل دوري لفحص الأسنان والكشف عن أية مشاكل في الإطباق وعلاجها في بدايتها.

المصدر : الألمانية