الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة تمد الحامل بأغلب العناصر الغذائية اللازمة لها ولجنينها (الألمانية)

أكد طبيب أمراض النساء الألماني آخيم فوكل أن النساء الحوامل لا يحتجن إلى تناول أقراص الفيتامينات ما دمن يتبعن نظاما غذائيا متوازنا. ولكنه نبه إلى أن ذلك لا ينطبق على حمض الفوليك الذي يحمي الجنين من تشوهات الجهاز العصبي، وعنصر اليود، إذ عادة ما تحتاج الحامل للحصول عليهما من المكملات الغذائية.

وأوضح فوكل -وهو عضو شبكة "الصحة سبيلك إلى الحياة" بمدينة بون الألمانية- أنه رغم أن المرأة تحتاج إلى كميات كبيرة من الفيتامينات والمعادن أثناء فترة الحمل كي ينمو طفلها بشكل صحي وسليم، فإن ذلك لا يعني تناول مكملات غذائية، فالقاعدة هنا أن اتباع نظام غذائي متوازن يحتوي على كميات كبيرة من الخضراوات والفاكهة ومنتجات الحبوب الكاملة يكفي لإمداد الحامل بأغلب العناصر الغذائية اللازمة لها وللجنين بشكل جيد.

غير أن الطبيب الألماني أكد وجود استثناءين لهذه القاعدة وهما عنصرا حمض الفوليك واليود، إذ عادة ما تُوصى النساء الحوامل بتناولهما في صورة مكملات غذائية بعد استشارة طبيبهن الخاص أولا.

وشدد على ضرورة ألا تتناول الحامل أية مكملات غذائية من تلقاء نفسها، إذ يمكن أن يتسبب تناول بعض العناصر الغذائية -كفيتامين "أي" مثلا- بكميات كبيرة في إلحاق أضرار بالجنين.

المصدر : الألمانية