ديريا تلقت إخصابا صناعيا بعد زراعة الرحم (دريمز تايم)

قال أطباء في تركيا أمس الثلاثاء إن حمل أول امرأة تخضع لزراعة رحم ناجحة من متبرعة متوفاة انتهى، وذلك بعد اكتشاف توقف ضربات قلب الجنين.

وولدت ديريا سيرت البالغة (22 عاما) بدون رحم، وأجريت لها عملية زراعة الرحم في أغسطس/آب 2011، ثم تلقت إخصابا صناعيا خارج الجسم بعد الزراعة وأعلن عن حملها الشهر الماضي.

وقال مستشفى أكدنيز الجامعي بمدينة أنطاليا الساحلية التركية إن حمل ديريا انتهى بعدما أظهر فحص أجري لها بعد ثمانية أسابيع من الحمل أن ضربات قلب الجنين توقفت.

وأكد البيان أن الحالة الصحية العامة للمريضة جيدة, وستتابع التخصيب الصناعي عندما تكون جاهزة وفي ظروف مناسبة.

وتولد واحدة من كل خمسة آلاف امرأة بالعالم بدون رحم، كما تخضع آلاف النساء لاستئصال الرحم نتيجة الإصابة بالسرطان أو أمراض أخرى مما يحرمهن من الحمل.

المصدر : رويترز