التغير في الضغط الجوي أثناء الطيران يخفض مستوى الأكسجين الذي يمتصه الدماغ ويؤثر في أدائه (الفرنسية)

ينصح أخصائي بريطاني في طب الطيران، بعدم اتخاذ قرارات مصيرية أثناء السفر جوا، موضحا أن التغير في الضغط الجوي يخفض مستوى الأكسجين الذي يمتصه الدماغ، مما يؤثر بالتالي في الأداء.

ونقلت صحيفة ديلي ميل عن د. ديفد غرادويل من جامعة كينغ كولدج بلندن، أن قدرة الدماغ على الفهم تتأثر على ارتفاع 2400 متر، مما يعني أن أداء المهمات الجديدة يتراجع أيضا، وهذا يعني أن المرء لا يريد اتخاذ قرارات مصيرية في هذه الأثناء.

ولكنه أضاف أنه في حال كان المرء متمرسا في المهمة التي يؤديها فلن يتأثر عندئذ أداؤه، موضحا أن هذه حالة الطيار الذي تمرن على ممارسة مهمته فوق مستوى الأرض قبل اضطراره إلى ممارستها خلال الرحلة على ارتفاع آلاف الأمتار.

وتابع غرادويل أنه في حال كنت تقوم بشكل دوري بحل الكلمات المتقاطعة فستكون على ما يرام، غير أنه أشار إلى أنه في حال القيام بمهمة جديدة فلن يكون الأداء جيدا. وهذا ينطبق بشكل أساسي على رجال الأعمال الذين يستخدمون وقت الطيران للعمل.

وأضاف أن أولئك الذين يتحققون من بريدهم الإلكتروني أثناء سفرهم، حري بهم التفكير مليا قبل إرسال بريد إلكتروني إلى مديرهم أو موظفيهم، أو اتخاذ قرار بشؤون صفقة تجارية أو تغييرات إدارية.

المصدر : يو بي آي