تزايد المخاوف من انتشار الفيروس الذي ينتقل من الطيور إلى البشر (الفرنسية)

أعلنت الصين اليوم السبت عن أول حالة إصابة بفيروس أتش 7 أن 9 في إقليم هونان الجنوبي، مما يزيد من مخاوف انتشار هذا الفيروس المسبب لإنفلونزا الطيور، والذي أودى بحياة 23 شخصا في البلاد خلال أسابيع.

وقالت وكالة أنباء الصين الرسمية (شينخوا) إن امرأة تبلغ 64 من عمرها من مدينة شاويانغ أصيبت بالمرض في 14 من الشهر الحالي، وذلك بعد أربعة أيام من مخالطتها الدواجن، مضيفة أن حالتها تحسنت مع تلقي العلاج.

وأضافت شينخوا أنه لم تظهر أعراض المرض على أي من 41 شخصا تأكدت مخالطتهم للمريضة في الإقليم، بينما ثبتت إصابة رجل يبلغ عمره 54 عاما من إقليم جيانغشي، وهو يعالج في هونان.

وسبق أن تم تأكيد إصابة أكثر من 110 أشخاص بهذا المرض، كما بلغ عدد من قضوا به 23 شخصا، منذ أن أعلن عن أول حالة إصابة جرى رصدها في مارس/آذار الفائت.

وتأتي الإصابة المعلنة اليوم في هونان بعد أن أعلن إقليم فوجيان الشرقي عن أول حالة إصابة، بعد أسبوع من تسجيل حالة إصابة سابقة في تايوان المجاورة.

وكان علماء صينيون أكدوا الخميس أن الفيروس ينتقل من الطيور للبشر، كما ذكرت منظمة الصحة العالمية أن انتقاله أسهل من السلالة السابقة التي قتلت المئات حول العالم منذ 2003، ووصفته بأنه "أحد الفيروسات الأكثر فتكا"، لكنها صرحت السبت أنْ "ليس ثمة دليل على انتقال المرض من إنسان إلى آخر".

المصدر : وكالات