أمراض القلب والشرايين.. القاتل الأول
آخر تحديث: 2013/2/12 الساعة 21:27 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/2/12 الساعة 21:27 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/2 هـ

أمراض القلب والشرايين.. القاتل الأول

تشير تقديرات منظمة الصحة العالمية إلى أن الأمراض القلبية والوعائية تعد المسبب الأول للوفاة في العالم، فهي مسؤولة عن ثلث مجموع الوفيات العالمي. ففي عام 2008 قتلت 17.3 مليون شخص، منهم 7.3 ملايين بسبب أمراض الشرايين التاجية و6.2 ملايين بسبب الجلطات.

وتحصل 80% من وفيات الأمراض القلبية والوعائية في الدول الفقيرة والنامية، وتصيب النساء والرجال على حد سواء. ويتوقع في عام 2030 أن يرتفع عدد الوفيات ليصل إلى 25 مليونا.

وتضم الأمراض القلبية والوعائية عائلة كبيرة من الأمراض تشمل أمراض الشرايين التاجية التي تغذي عضلة القلب، وأمراض الشرايين الدماغية، ومشاكل وضعف عضلة القلب، وارتفاع ضغط الدم والجلطات القلبية والدماغية وجلطات الرئة والأطراف.

وتؤكد منظمة الصحة العالمية الدور الكبير الذي يضطلع به النظام الحياتي في الإصابة بالأمراض القلبية والوعائية، فقلة النشاط الجسدي والتدخين والسمنة واستهلاك الكحول، كلها عوامل تزيد من احتمالية الإصابة بالمرض، كما تفاقم من مضاعفاته وتزيد من مصاعب العلاج.

وتتأثر الطبقة الفقيرة في الدول النامية بشكل أكبر من باقي الطبقات، ويرجع ذلك إلى الفقر وقلة الوعي، الأمر الذي يؤدي إلى ارتفاع أرقام الوفيات التي تكون معظمها في سِن مبكرة، وعندما يكون الشخص في ذروة عطائه الجسدي والاجتماعي، مما يفرض مسؤولية أكبر على الدول في استهداف هذه الفئة عبر حملات التوعية وتوفير العلاج الصحي المجاني.

ولتقليل مخاطر الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية توصي منظمة الصحة العالمية باتباع نظام غذائي يرتكز على الخضار والفواكه والبقول، وتقليل المأخوذ من السكر والدهن واللحوم الحمراء، بالإضافة إلى الانخراط في نشاط جسدي منتظم وإيقاف تدخين التبغ.

المصدر : الجزيرة