الأنظمة الأحادية تحرق العضلات
آخر تحديث: 2013/2/11 الساعة 16:10 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/2/11 الساعة 16:10 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/1 هـ

الأنظمة الأحادية تحرق العضلات

الحمية الأحادية تعتمد على تناول نوع واحد من الطعام كالملفوف لفترة معينة (الألمانية)

إذا كانت غايتك الوصول إلى وزن صحي والحصول على قوام ممشوق، فيجب عليك إتباع نصيحة الأطباء الألمان الذين يقولون بضرورة تناول غذاء متوازن ضمن برنامج صحي يشمل ممارسة الرياضة بانتظام، وإياك أن تتبع أنظمة الحمية الأحادية.

ميشائيل نيكولاي رجل بدين يزن 101 كيلوغرام، أراد أن يخسر من وزنه بسرعةن فقرر إتباع نظام الملفوف الأحادي، واقتصر طعامه طوال أسبوع على حساء الملفوف لدرجة أنه فقد شهيته لأي نوع من الطعام، فهو أصبح يرى الملفوف في كل طبق أمامه!

وتمثل كتلة العضلات والعظام والأجزاء الخالية من الدهن 70 كيلوغراما في جسم نيكولاي، ويضم جسمه 50 لترا من الماء تدخل ضمن كتلة العظام والعضلات, في حين يشكل الدهن الجزء الباقي.

وتقول أخصائية التغذية أورزولا بوناكير إن تجمع الدهون لدى نيكولاي في وسط جسمه ليأخذ شكل التفاحة يزيد من احتمال إصابته بأمراض السكري والقلب والدورة الدموية، وهذا الكلام أعطى ميشائيل الدافعية للمثابرة والالتزام بنظام الملفوف الأحادي.

بعد أسبوع خسر نيكولاي 4 كيلوغرامات من وزنه، وذلك بسبب فقدانه كميات كبيرة من الماء والعضلات الموجودة في جسمه، فبعد أن أجرى له طبيب التغذية ماتياس ريدل فحصا خاصا، تبين أن ميشائيل خسر 5.9 ليترات من الماء وأكثر من سبعة كيلوغرامات من العضلات، بينما اكتسب ثلاثة كيلوغرامات صافية من الدهون.

وهذا يعني أن نتيجة هذه الحمية عكسية ومضرة، فالعضلات التي يخسرها متبعو الأنظمة الأحادية قد تحتاج إلى أشهر من الرياضة لاستعادتها، ويفسر الدكتور ماتياس ريدل ذلك بالقول إن الملفوف فقير بالبروتين مما يؤدي إلى حرق الجسم لبروتيناته أثناء الحمية وبالتالي فقدان بروتيناته وعضلاته.

والنصيحة الأمثل هنا هي التنوع الذي هو أساس الحياة، ويشمل المزاوجة في الطعام بين الخضار والفواكه والبروتينات والكربوهيدرات، كما يضم تنويع الأنشطة الجسدية بين المشي والجري ورياضات القوة والاسترخاء.

المصدر : الألمانية
كلمات مفتاحية:

التعليقات