شرب القهوة قد يقلل خطر الإصابة بسرطان الرحم (دويتشه فيلله)

هناك العديد من القناعات الخاطئة بشأن القهوة والكافيين، وهي تشمل علاقتها بالسرطان وتأثيرها في الوزن، وكشفت دراسة بريطانية جديدة يوم الاثنين عن وجود الكثير من البريطانيين الذي لديهم مثل هذه القناعات.

وأجرى الدراسة صندوق أبحاث السرطان، وشارك فيها ألفا بالغ بريطاني، ونشرتها صحيفة الغارديان، وتوصلت إلى أن نسبة تصل إلى 9% من البالغين البريطانيين يعتقدون خطأ أن القهوة تسبب السرطان.

كما تشمل القناعات الخاطئة أن الكافيين في القهوة يساعد على فقدان الوزن، وهي قناعة وجدتها الدراسة لدى 10% من المشاركين، كما قال واحد من كل خمسة من المشاركين إن الكافيين هو أخطر مادة في القهوة، أي أنه أخطر من السكر الذي يرتبط بمخاطر صحية، مثل تسوس الأسنان.

وقالت الدكتورة راشيل تومسون رئيسة قسم تحليل الأبحاث في صندوق أبحاث السرطان إن الأدلة الجديدة التي توصلت إليها أبحاثنا تقترح أن شرب القهوة قد يقلل من خطر الإصابة بسرطان الرحم، ولكن لا يزال هناك العديد من الأسئلة التي تحتاج إلى إجابات، مثل عدد فناجين القهوة التي يمكن استهلاكها، وذلك قبل تقديم أي مشورة صحيحة عن شربها.

وأضافت تومسون أن أبحاث الصندوق لم تجد أدلة ثابتة تقترح أن القهوة تزيد أو تقلل من خطر أي أنواع أخرى من السرطان، غير أننا نراجع الأدلة باستمرار لمعرفة إمكانية تغير ذلك.

وتتوقع الوكالة الدولية لأبحاث السرطان ارتفاع حالات الإصابة الجديدة بالسرطان إلى 19.3 مليون إصابة بحلول عام 2025، وكانت قد أشارت إلى أن العام الماضي شهد 8.2 ملايين وفاة جراء السرطان، مقارنة بـ7.6 ملايين وفاة قبل خمس سنوات.

المصدر : يو بي آي