السرير الخالي من الدمى واللعب أكثر أمانا للطفل (الألمانية)
حذرت الخبيرة الألمانية مارتينا أبل من وجود أية أشياء ذات حبال أو أسلاك في سرير الطفل، إذ قد يلهو الطفل بها ويلفها حول عنقه مثلا مما يعرضه لخطر الاختناقوالموت.

لذلك أوصت أبل -وهي خبيرة لدى جمعية "نحو أمان أكثر للأطفال" بمدينة بون- الأبوين بضرورة إخلاء فراش الطفل من الدمى واللعب، مع مراعاة عدم استخدام الأباجورات أو سلاسل الإضاءة حول فراش الطفل، إذ يمكن أن تتسبب أسلاكها السائبة في تعرض الطفل للمخاطر ذاتها أيضا.

ولتوفير إضاءة مريحة وآمنة في الوقت ذاته حول فراش الطفل أوصت الخبيرة باستخدام المصابيح المزودة بقابس، مشيرة إلى ضرورة ألا تحتوي غرفة نوم الطفل على ستائر ذات حبال طويلة، إذ يمكن أن تصل إليها يد الطفل ويتعرض للمخاطر ذاتها.

وأخيرا حذرت أبل الأهل من ترك أية أشياء صغيرة على الأرض كالعملات مثلا، إذ يمكن أن يضع الطفل هذه الأشياء في فمه على سبيل الخطأ ثمّ تصل إلى قصبته الهوائية وتتسبب في اختناقه أيضا.

المصدر : الألمانية