تطعيم الأسرة يقي الرضيع الإنفلونزا
آخر تحديث: 2013/11/3 الساعة 16:49 (مكة المكرمة) الموافق 1435/1/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/11/3 الساعة 16:49 (مكة المكرمة) الموافق 1435/1/1 هـ

تطعيم الأسرة يقي الرضيع الإنفلونزا

الرضيع يمكن أن يتلقى التطعيم ضد الإنفلونزا بدءا من عمر ستة أشهر (الألمانية)
شدد طبيب الأطفال الألماني أورليش فيغلر على ضرورة أن يتلقى جميع الأشخاص المحيطين بالطفل الرضيع تطعيما ضد الإنفلونزا، ولا سيما خلال ستة الأشهر الأولى من عمر الطفل والتي لا يجوز خلالها أن يتلقى التطعيم. وبذلك يمكن وقاية الطفل من الإصابة بعدوى الإنفلونزا وما يصاحبها من مضاعفات كالإصابة بالتهاب رئوي خلال هذه الفترة.

ويستند طبيب الأطفال فيغلر في ذلك إلى نتائج دراسة أسترالية، محذرا من أن وجود إخوة يذهبون إلى رياض الأطفال ولم يتلقوا تطعيما في محيط الطفل الرضيع يمثل أكبر عامل خطورة عليه، إذ تنتشر الفيروسات المسببة للإصابة بالإنفلونزا في هذه الأماكن بشكل كبير.

ووفقا للدراسة الأسترالية يصاب 20% إلى 30% من الأطفال الصغار سنويا بالإنفلونزا في الأماكن العامة. ومن عوامل الخطورة الأخرى المؤدية إلى إصابة الرضيع بالإنفلونزا وجود أشخاص مدخنين في محيط الأسرة وكذلك ضيق مساحة المسكن ونقص معدلات التطعيم لدى الأشخاص المحيطين بالطفل.

من جانبها، شددت اللجنة الدائمة للتطعيمات التابعة لمعهد روبرت كوخ في برلين، على ضرورة إعطاء الأطفال المصابين بأحد الأمراض الأساسية كالتهاب الشعب الهوائية المزمن واضطرابات التمثيل الغذائي وأمراض القلب والجهاز الوعائي والكُلى أو الإعاقات العصبية، تطعيما سنويا ضد الإصابة بالإنفلونزا بمجرد بلوغهم الشهر السادس من عمرهم.

وتشير اللجنة إلى أنه من الأفضل أن يتلقى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين عامين وستة أعوام ويعانون من أمراض مزمنة، التطعيم في صورة بخاخ أنفي بدلا من الحقن العادية.

المصدر : الألمانية

التعليقات