النوم أثناء القيادة قد يؤدي لحوادث مميتة (غيتي إيميجز)

كشفت دراسة جديدة الاثنين، أن البريطانيين يتجاهلون رسائل أجسادهم وحاجتها للراحة والنوم ويغفون لفترات متقطعة أثناء قيادة سياراتهم على الطرق السريعة، كما يقود نصفهم سياراتهم من دون تركيز، مما قد يؤدي لحوادث خطيرة.

ووجدت الدراسة -التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل"- أن واحدا من كل خمسة سائقين بريطانيين اعترف بأنه غفا وراء عجلة القيادة، من بينهم 29% فعلوها أثناء قيادة سياراتهم على الطرق السريعة وبسرعة تصل إلى نحو مائة كيلومتر في الساعة.

وقالت الدراسة إن 25% من الرجال البريطانيين غفوا أثناء قيادة سياراتهم بالمقارنة مع 13% من النساء البريطانيات، فيما تعرّض 30% منهم إلى حوادث سير بسبب فقدان التركيز أثناء قيادة السيارة.

وأضافت أن 49% من البريطانيين اعترفوا بأنهم قادوا سياراتهم من دون تركيز بسبب النعاس، ولم يطبقوا نصائح أخذ قسط من الراحة لمدة 15 دقيقة بعد قيادة سياراتهم لمدة ساعتين متواصلتين.

وأشارت الدراسة إلى أن 36% من السائقين البريطانيين أقروا بأنهم تجاهلوا شعور التعب بسبب تلهفهم للوصول إلى وجهاتهم المطلوبة في أسرع وقت، و18% بأنهم قادوا سياراتهم لمدة أطول من أربع ساعات من دون انقطاع، و6% لمدة تصل إلى ست ساعات.

ووجدت أيضاً أن البريطانيين يلجؤون إلى مجموعة من التدابير لتعزيز طاقاتهم عند الشعور بالتعب أثناء قيادة سياراتهم، ويميل 27% منهم إلى تناول القهوة، و17% لأخذ قسط من الراحة إلى أن يستعيدوا تركيزهم.

المصدر : يو بي آي