مرضى السكري 10% بأجزاء من بريطانيا
آخر تحديث: 2013/10/1 الساعة 12:49 (مكة المكرمة) الموافق 1434/11/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/10/1 الساعة 12:49 (مكة المكرمة) الموافق 1434/11/27 هـ

مرضى السكري 10% بأجزاء من بريطانيا

صورة تظهر شخصا يعاني من البدانة في لندن (الأوروبية)

كشفت دراسة حديثة نشرت أمس الاثنين أن نسبة الإصابة بمرض السكري في بعض أجزاء المملكة المتحدة تصل إلى 10% جراء ارتفاع معدلات البدانة فيها، مما يدق ناقوس الخطر، خاصة لما يفرضه هذا الأمر من زيادة في مصاريف العلاج والرعاية الصحية.

ووجدت الدراسة التي نشرتها صحيفة ديلي ميرور، أن منطقة برنت الواقعة شمال لندن تمتلك أعلى معدل لمرض السكري، إذ يعاني 10.5% من سكانها الذين تزيد أعمارهم عن 16 عاما من هذا المرض.

وقالت إن الغالبية العظمى من حالات مرض السكري هي من النوع الثاني المرتبط بالبدانة وسوء النظام الغذائي وأنماط الحياة الروتينية.

وتوقعت الدراسة إصابة خمسة ملايين بريطاني بمرض السكري بحلول العام 2025، وهو ضعف العدد المسجل عام 2008، مما سيضع أعباء اضافية على دائرة الخدمات الصحية الحكومية والتأمين الصحي والتي تنفق حاليا 10% من ميزانيتها على علاج السكري.

وأشارت إلى أن ربع البريطانيين يعانون حاليا من السمنة المفرطة، مما يجعلهم الأكثر بدانة بين نظرائهم الأوروبيين.

وأضافت الدراسة أن 3.8 ملايين بريطاني يعانون من مرض السكري، إلى جانب 850 ألفا آخرين مصابين به دون علم بذلك.

ووجدت أيضا أن 7.4% من المراهقين فوق سن 16 عاما يعانون من السكري في جميع أنحاء بريطانيا، غير أن معدلات الإصابة بالمرض متقلبة ولا سيما في العاصمة لندن التي تملك بعض أحيائها أعلى معدلات وأخرى أقل معدلات من نوعها في البلاد.

المصدر : يو بي آي