مستشفى لعلاج الإيدز بالأعشاب بغامبيا
آخر تحديث: 2013/1/2 الساعة 09:53 (مكة المكرمة) الموافق 1434/2/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/1/2 الساعة 09:53 (مكة المكرمة) الموافق 1434/2/20 هـ

مستشفى لعلاج الإيدز بالأعشاب بغامبيا

مصاب بالإيدز في أحد مراكز العلاج المختصة بمدينة ديربان الجنوب أفريقية (الأوروبية)

سيحظى مصابون بمرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) بفرصة لتلقي علاج بالأعشاب في مستشفى في غامبيا قال رئيس البلاد إنه يعتزم بناءه على الرغم من مخاوف طبية من خطورة هذا العلاج.

وقال الرئيس يحيى جامع في 2007 إنه اكتشف علاجا من الأعشاب المغلية للشفاء من الإيدز، وهو ما أثار غضبا بين خبراء الطب الأوروبيين الذين قالوا إنه يقدم أملا زائفا للمرضى.

وقال جامع -في كلمة يوم الثلاثاء بمناسبة رأس السنة الجديدة- "مع ظهور ثمار هذا المشروع نعتزم معالجة عشرة آلاف مريض بالإيدز كل ستة أشهر بواسطة العلاج الطبيعي".

وأضاف أنه يتوقع أن يفتتح المستشفى الذي سيضم 1111 سريرا في 2015.

وقالت منظمة الصحة العالمية والأمم المتحدة إن العلاج الذي أعلنه جامع يبعث على الانزعاج بشكل أساسي لأن المرضى سيطلب منهم التوقف عن تلقي العقاقير المضادة للفيروسات مما يجعلهم أكثر عرضة للعدوى.

وقد تعرض زعماء أفارقة آخرون للانتقاد بسبب إشادتهم بدور العلاج بالأعشاب في شفاء الإيدز مثل رئيس جنوب أفريقيا السابق ثابو مبيكي الذي أوصى باستخدام بعض الأعشاب لعلاج المرض بدل استعمال الأدوية التي أثبتت جدواها عالميا.

وقال جامع في أكتوبر/تشرين الأول الماضي إن 68 مريضا بالإيدز خضعوا للعلاج بالأعشاب وشفوا من المرض، وكان هؤلاء الدفعة السابعة التي تلقت ذلك العلاج منذ بدء استخدامه قبل خمس سنوات.

يشار إلى أن غامبيا تعد من البلدان التي لديها معدل إصابة بالإيدز منخفض نسبيا مقارنة بدول أفريقية أخرى، حيث تشير الإحصائيات الرسمية إلى إصابة 2% من سكان البلد البالغ عددهم 1.8 مليون نسمة بهذا المرض.

المصدر : رويترز