الأطباء والساسة يخفقون في معالجة وباء النوبات القلبية (دويتشيه فيلله)
قال مبتكر حبة الدواء المتعددة المكونات الفعالة، التي تخفض كلا من مستويات الكوليسترول وضغط الدم، إن الأطباء والساسة يخفقون في معالجة وباء النوبات القلبية والسكتات الدماغية العالمي.

وقال الأستاذ السير نيكولاس والد، مدير معهد ولفسون للطب الوقائي، إن كل شخص فوق سن الستين ينبغي أن يأخذ الحبة لأنها خفضت فعليا معدلات الوفاة من كلا السببين.

وأشار والد في مؤتمر لأطباء الصيدلة بلندن إلى أن أمراض القلب الوعائية قد أصبحت "وباء عالميا" يؤثر في الدول الغنية والفقيرة على السواء. وأضاف "نحن نهمل الاعتراف بأهمية المشكلة وقدرتنا على منعها".

وفي حين أن معدلات الوفاة من النوبات القلبية والسكتات الدماغية تنخفض في بريطانيا، ومن ثم فهي ليست في مرحلة الوباء، إلا أن هذين المرضين ما زالا من بين أكبر أسباب الوفاة.

وقال والد إن نحو الثلثين من 250 ألف حالة نوبة قلبية سنوية في إنجلترا وويلز يمكن الوقاية منها إذا ما تناول كل الذين فوق الستين حبة الدواء المتعددة المكونات الفعالة.

وأضاف أن تجربة العام الماضي أشارت إلى أن أولئك الذين استفادوا من الحبة يمكن أن يكسبوا 11.5 سنة أكثر من الحياة الصحية بتجنب مثل هذا الحدث. لكن الحبة لم يُقرّ استخدامها في بريطانيا حتى الآن.

واستطرد والد "أعتقد أن مهنة الرعاية الصحية كلها، بما في ذلك وزارة الصحة، تحتاج إلى تحفيز في هذا الصدد".

المصدر : ديلي تلغراف