تاجر يسحب زبدة ملوثة ببكتريا السالمونيلا من رفوف محله بولاية جورجيا الأميركية في 2009 (الأوروبية-أرشيف)

قالت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها الثلاثاء إن ثلاثين طفلا في 19 ولاية أميركية أصيبوا بتسمم ببكتريا السالمونيلا جراء تناولهم زبدة ملوثة على الأرجح.

وأضافت المراكز في بيان أن مسؤولي الصحة يشيرون إلى نوع من زبدة الفول السوداني يدخل في تصنيعها ملح البحر وتنتجها شركة "تريدر جوز" كمصدر مرجح لظهور تلك الإصابات بسلالة "بريدني" من بكتريا السالمونيلا.

وأوضح البيان أن متوسط أعمار الأطفال هو سبع سنوات، وأن أربعة منهم تلقوا علاجا في المستشفـى، مشيرا إلى أن الإصابة بالمرض تتفاوت في الولايات المتحدة، حيث سجلت ولاية ماساتشوستس العدد الأكبر لحالات الإصابة وهو ثلاث حالات.

من جهتها قالت شركة تريدر جوز يوم السبت إنها سحبت منتجاتها من زبدة الفول السوداني لاحتمال تلوثها ببكتريا السالمونيلا.

وذكرت شركة أخرى في نيو مكسيكو هي "صن لاند" يوم الاثنين أنها سحبت حوالي مائة نوع من زبدة الفول السوداني ومنتجات أخرى تحتوي على الجوز والحبوب.

وتجدر الإشارة إلى أن البكتيريا تسبب في العادة الإسهال والحمى وآلاما في البطن، ويمكن أن تكون قاتلة لكبار السن والأطفال الصغار والأشخاص الذين يعانون ضعفا في جهاز المناعة.

المصدر : رويترز