توصلت دراسة جديدة إلى أن اللقاح ضد الإنفلونزا لا يثير مضاعفات إضافية عند الحوامل، بل إنه يعود بالنفع على الجنين.

وذكر موقع لايف ساينس الأميركي أن الباحثين بجامعة ماكغيل وجدوا أن اللقاح ضد فيروس إتش 1 إن1 المسبب للإنفلونزا عند البشر، يرتبط بتقليص خطر إنجاب مواليد ميتة، أو خطر الولادات الخدج.

وقالت الباحثة ديشاين فل، إن الأمر الأكثر إثارة هو أنه تم اكتشاف أن الأمهات الملقحات هن أقل عرضة بقرابة الثلث لإنجاب مواليد ميتة.

وتبين من خلال الدراسة التي شملت 55570 حالة ولادة، أن النساء اللواتي تلقين لقاحاً ضد فيروس الإنفلونزا سجلت لديهن منافع صحية متعددة، فكن أقل عرضة لإنجاب مواليد ميتة بنسبة 34%، وأقل بنسبة 28% للولادة قبل الأسبوع 32 من الحمل، وبنسبة 19% لإنجاب مولود خدج.

المصدر : يو بي آي