تصميم لفيروس نقص المناعة المكتسب (الإيدز) في لبنان (الجزيرة)

أطلق لبناني تركيبة جديدة لعلاج فيروس نقص المناعة المكتسب (الإيدز) والتهاب الكبد الوبائي الفئة (سي)، سجلت لدى مكتب البراءات الأوروبي.     

وأعلن سليمان جان الكتاني بمؤتمر صحفي في بيروت أمس "إننا اليوم أمام تركيبة جديدة تدخل في العلاج والوقاية من الأمراض التي يتسبب بها فيروس نقص المناعة المكتسب أو التهاب الكبد الفئة سي".  

وبحسب النتائج المخبرية الفرنسية للتجارب التي أجريت -يضيف الكتاني- تم تسجيل انخفاض نسبة الفيروس في الدم بمعدل يتراوح بين 70% و90%، وارتفاع المناعة بنسبة تتراوح بين 20% و30%.

كما أثبتت تقارير مستشفى حكومي فرنسي أن كل هذه النتائج إيجابية.

والتركيبة التي توصل إليها اللبناني -حسب تصريحه- خالية من أية مواد سامة، وليس لها أي عوارض جانبية بحسب الأبحاث العلمية والتجارب السريرية. 

وأشار جان الكتاني إلى أنه تم تسجيل هذه التركيبة لدى مكتب البراءات الأوروبي، بالإضافة إلى المباشرة منذ فترة بإجراءات الحصول على الشهادة من مكتب براءة الاختراع في الولايات المتحدة. 

وذكر الكتاني أن معالجة فيروس نقص المناعة المكتسب يقتصر حاليا على العلاجات الكلاسيكية، وأن أبحاثاً وجهوداً مكثفة تبذل باستمرار في مختبرات ومراكز أبحاث عالمية، وأضاف أن التقدم العلمي السريع متواصل بهدف تطوير العلاج وأن العوارض الجانبية ما زالت تحتل الهاجس الأكبر. 

المصدر : الألمانية