الدكتور أسعد الرملاوي: 45 إصابة بإنفلونزا الخنازير رصدت مخبريا

عوض الرجوب-رام الله

أكدت وزارة الصحة الفلسطينية اليوم وفاة ثلاثة مواطنين فلسطينيين ورصد إصابات بمرض إنفلونزا الخنازير (H1N1) في عدة مدن بالضفة الغربية.

وقال مدير عام الرعاية الصحية الأولية بوزارة الصحة الدكتور أسعد الرملاوي للجزيرة نت إن الوفيات وقعت في مدن جنين وطولكرم وقلقيلية، فيما رُصدت 45 حالة إصابة مخبريا من مختلف أنحاء الوطن.

وأوضح المسؤول الفلسطيني أن المرض موسمي، وسبق التأكيد في سنوات سابقة أنه سيبقى في المنطقة عدة سنوات.

وأشار إلى انتشار نوعين من الإنفلونزا هما الإنفلونزا الموسمية (H3) وإنفلونزا الخنازير، لافتا إلى وجود آلاف الحالات المصابة، واقتصار التشخيص والخطورة على أولئك الذين يعانون من مشاكل في المناعة.

وشدد رملاوي على أن المرض كأي مرض موسمي يصيب الجميع، لكن الذين يعانون من مشاكل في المناعة قد يتعرضون لبعض المضاعفات، خاصة الذين يعانون من الضغط وأمراض القلب والدم والسرطان والفشل الكلوي، وكذلك المرأة الحامل والمتقدمين في السن.

وأوضح أن أعراض المرض كأعراض أي إنفلونزا، ومنها ارتفاع درجات الحرارة وآلام في المفاصل والرأس وقلة الشهية للطعام، مطالبا بمراجعة الأطباء إذا حصلت مضاعفات مثل آلام الصدر وصعوبة التنفس وتغيّر لون الجسم وخاصة الشفتين "لأن ذلك قد يؤدي إلى التهاب رئوي".

وأكد الرملاوي وجود العلاج للمرض من خلال أطباء الحكومة في العيادات والمستشفيات، مشيرا إلى توافر تطعيم في الصيدليات يحمي من نوعين من الإنفلونزا يمكن لأي مواطن الحصول عليه.

المصدر : الجزيرة