طب الروائح قد يضر بالقلب
آخر تحديث: 2012/12/2 الساعة 15:53 (مكة المكرمة) الموافق 1434/1/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/12/2 الساعة 15:53 (مكة المكرمة) الموافق 1434/1/19 هـ

طب الروائح قد يضر بالقلب

الدراسة شملت عمالا يعالجون بالروائح (رويترز)

وجدت دراسة جديدة أن طب الروائح الذي يشمل تنشّق أبخرة الزيوت العطرية، قد يكون مفيداً ولكن لفترة قصيرة فقط، بل إنه قد يضر بالقلب إن اعتمد لفترة طويلة.

وذكر موقع ميد بايدج توداي العلمي الأميركي أن الباحثين بجامعة تايبي الطبية في تايوان وجدوا أن التعرّض للعلاج بالروائح لمدة تزيد على تسعين دقيقة يرتبط بزيادة ضغط الدم ومعدّل دقات القلب.

وحلل العلماء الروابط بين معدل دقات القلب وضغط الدم مع أبخرة الزيوت العطرية خلال العلاج بالروائح لدى مائة عامل غير مدخن وسليم صحياً.

وبلغ معدل عمر هؤلاء 22 عاما، ودقات قلبهم 71.2 دقة بالدقيقة الواحدة، ومعدل ضغط دمهم الانقباضي 123.5 ملليمتر زئبق، وضغط دمهم الانبساطي 84.1 ملليمتر زئبق. وكان أغلب المشاركين نساء بنسبة (51%).

وجلس المشاركون في غرفة واستنشقوا زيت البرغموت، لمدة ساعتين، وقاس العلماء ضغط دمهم ومعدل دقات قلبهم ومستوى المركبات العضوية المتطايرة بالغرفة.

وخلال الساعة الأولى، تراجع ضغط الدم ومعدلات دقات القلب، أما بعد 120 دقيقة فقد لاحظ الباحثون تأثيراً معاكساً إذ أن ضغط الدم الانقباضي لم يعد للمستوى الذي كان عليه فحسب بل ارتفع قرابة 2.19 ملليمتر زئبق، وزاد معدل دقات القلب 1.70 دقة بالدقيقة عن خط الأساس.

المصدر : يو بي آي

التعليقات