سجل قطاع الصحة في أميركا أمس تسع حالات إصابة جديدة بالالتهاب السحائي المرتبط بالحقن بالاستيرويدات من إحدى الشركات في ولاية ماساتشوستس ليرتفع إجمالي الإصابات بالمرض الفتاك إلى 377 في شتى أرجاء الولايات المتحدة. ولم يبلغ عن أي حالة وفاة جديدة يوم الخميس.
 
وقالت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إن ولاية فرجينيا خفضت عدد الوفيات هناك إلى حالتين بدلا من ثلاث حالات ليصبح إجمالي الوفيات 28 حالة على مستوى البلاد ولم تقدم المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها سببا لذلك التعديل.

وبالإضافة إلى حالات الإصابة بالالتهاب السحائي البالغة 377 حالة قالت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إن هناك أيضا تسع حالات إصابة سجلت بعد حقن باستيرويدات ربما تكون ملوثة في مفاصل مثل الركبة أو الكتف أو المرفق وبذلك يصبح العدد الاجمالي للإصابات في البلاد 386.

وقام بتوريد الاستيرويدات مركز نيو إنغلاند كومباوندنغ لتركيب الأدوية في ولاية ماساتشوستس ويواجه المركز تحقيقات متعددة وقالت السلطات الصحية إن مصنع المركز بالقرب من بوسطن لم يقم بتركيب الأدوية في ظروف معقمة وعثر على فطريات في بعض قنان من الاستيرويدات التي انتجتها الشركة وعثر على بكتيريا في أدوية أخرى في المصنع.

المصدر : رويترز