التهاب الدماغ يقتل المئات بالهند
آخر تحديث: 2012/10/4 الساعة 21:33 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/10/4 الساعة 21:33 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/19 هـ

التهاب الدماغ يقتل المئات بالهند

2511 مريضا نقلوا إلى المستشفيات الحكومية في منطقة جوراخبور (الأوروبية)

لقي ما لا يقل عن 390 فردا، معظمهم من الأطفال، حتفهم نتيجة تفشي مرض التهاب الدماغ بولاية أوتار براديش شمالي الهند. 

وقالت السلطات الصحية إن 2511 مريضا نقلوا إلى المشافي الحكومية في منطقة جوراخبور الواقعة شرقي الولاية، والتي تعد مركز تفشي المرض. 

وأوضح الأطباء أنه جرى الإبلاغ عن أول حالات الإصابة بالمرض في يناير/كانون الثاني الماضي, لكن المرض بدأ يتفشى مع بدء الأمطار الموسمية في يونيو/حزيران الماضي. 

يذكر أن مرض التهاب الدماغ يحدث بصفة عامة نتيجة عدوى فيروسية، وتزداد خطورة المرض أثناء موسم الأمطار الذي يستمر تقريبا من يونيو/حزيران إلى أكتوبر/تشرين الثاني وبعده.

وقال كيه بي كوشواها مدير مستشفى بابا راجهاف داس في جوراخبور، التي سجلت 340 حالة وفاة بالمرض، إن معظم حالات الوفاة حتى عام 2005 كان سببها الإصابة بالتهاب الدماغ الياباني، وهو مرض ينقل عن طريق البعوض.

لكن الأعوام الأخيرة شهدت المزيد من حالات الوفاة بسبب أشكال أخرى من مرض التهاب الدماغ الفيروسي, بما في ذلك التهاب الدماغ الناجم عن الإصابة بالفيروسات المعوية والتي تنقلها المياه. 

وتم تسجيل أسوأ تفش للمرض عام 2005 حيث أودى بحياة ما يربو على ألف شخص, وجرى تنفيذ حملة تطعيم مكثفة في جوراخبور وحولها في هذا العام.

وقال طبيب بالمستشفى "تعد المنطقة متخلفة اجتماعيا واقتصاديا وتفتقر إلى معايير الصحة العامة كما أنه من الصعب للغاية الحصول على مياه شرب نقية".

المصدر : الألمانية

التعليقات