الموظفون البريطانيون الأكثر اكتئابا بأوروبا
آخر تحديث: 2012/10/2 الساعة 11:14 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/10/2 الساعة 11:14 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/17 هـ

الموظفون البريطانيون الأكثر اكتئابا بأوروبا

أفاد تقرير أوروبي أن العمال البريطانيين هم أكثر الناس إحباطا في أوروبا، وأن ربع الموظفين في بريطانيا يُشخصون بأنهم مكتئبون.

وذكر تقرير المراجعة الأوروبي لـ"تأثير الإحباط في بيئة العمل" أن نسبة التشخيص بالاكتئاب بين العاملين البريطانيين كانت 26% في حين كانت النسبة بين أقرانهم من الإيطاليين 12% فقط.

وقال التقرير إن الموظفين البريطانيين هم أيضا من بين الناس الأكثر ترجيحا للتغيب عن العمل بسبب الاكتئاب وإنهم يقضون أوقاتا أطول من المعتاد في إجازات مرضية تصل إلى 41 يوما مقارنة بالأوروبيين الآخرين الذين تصل إجازاتهم المرضية إلى 36 يوما.

ويشار إلى أن واحدا من كل عشرة موظفين في جميع أنحاء أوروبا انقطع عن العمل بسبب الاكتئاب.

وقال رئيس جمعية الاكتئاب الأوروبية الدكتور فينسينزو كوستيغليولا إن "نتائج التقرير المذكور تبين الحاجة إلى بذل الكثير من الجهد لزيادة الوعي ودعم الموظفين وأصحاب الأعمال في الاعتراف بحقيقة الاكتئاب ومعالجته في مكان العمل".

ونبه التقرير إلى أن وضع بريطانيا على قمة سلم الاكتئاب العمالي قد يرجع سببه جزئيا إلى الوعي وكون التشخيص أفضل هنا من دول أخرى، حيث إن الأطباء أصبحوا أكثر وعيا بتشخيص الحالة ومؤازرتهم للمرضى، بالإضافة إلى المزيد من التواصل مع أرباب العمل.

ومع ذلك فرغم التغييرات الأخيرة يعتقد بعض خبراء المجال أن أولئك الذين يُشخصون بالاكتئاب ما زالوا غيضا من فيض، وكثير غيرهم يكافح في عزلة، بالإضافة إلى أن بعض الموظفين قلق من أن الاعتراف بالاكتئاب يمكن أن يضر بتطلعاته المهنية.

المصدر : ديلي تلغراف

التعليقات