يساعد تناول الحوامل لمكملات أحماض أوميغا-3 الدهنية على وقاية أطفالهن بعد الولادة من الإصابة بالزكام، وتقليص فترة معاناتهم من المرض إذا ما أصيبوا به.

وأظهر بحث جديد أن أطفال النساء اللواتي تناولن مكملات أحماض أوميغا-3 الدهنية أثناء الحمل، كانوا معرضين لعوارض أقل من الزكام بينما كانت فترة المرض أقصر, حسبما أفاد به موقع هيلث داي نيوز الأميركي.

وأضاف أنه بالنسة لأطفال تتراوح أعمارهم بين شهر وثلاثة أشهر، عانى 38% من الذين تناولت أمهاتهم مكملات أحماض أوميغا-3 أثناء الحمل من الزكام، مقارنة مع 45% من الذين لم تحصل أمهاتهم على هذه المكملات.

وأفاد المعد الرئيسي للدراسة من كلية الصحة العامة بجامعة إيموري بأطلنطا  أوشا راماكريشنان أن البيانات تشير إلى أنه بالنسبة لغالبية العوارض التي تم تدقيقها، فإن مدتها كانت أقل عند تناول الأمهات مكملات أحماض أوميغا-3، وفي حال الإصابة بالزكام فإنه يكون أخف.

وأشار إلى أنه ما زال من المبكر إصدار توصية بإعطاء الحوامل هذه المكملات بشكل روتيني.

وشارك أكثر من 800 امرأة في الدراسة، وكن بين الأسبوع الثامن والـ22 من الحمل، وبقي علاجهن حتى انتهاء فترة الحمل، في حين تمت مراقبة الأطفال خلال الشهر الأول والثالث والسادس من أعمارهم.

يذكر أن أحماض أوميغا-3 الدهنية معروفة بإفادتها للنمو العصبي وتطور شبكة العين عند الجنين، وغالباً ما يمكن الحصول عليها عبر تناول الأسماك.

المصدر : يو بي آي