التحالف الدولي يهدف لتوفير لقاحات ستنقذ أرواح أربعة ملايين طفل (الفرنسية)
تعهدت أستراليا بتقديم مبلغ 200 مليون دولار أسترالي (210 مليون دولار) خلال مؤتمر لمانحين دوليين اليوم الاثنين، لدعم إنشاء تحالف دولي للقاحات بهدف إنقاذ أرواح أربعة ملايين طفل في الدول الفقيرة بحلول عام 2015.

وأوضح وزير الخارجية الأسترالي كيفن رود -في لقاء مشترك مع مؤسس مايكروسوفت بيل غيتس- أن هذا المبلغ سيقدم على مدى ثلاث سنوات من 2011 إلى 2013، وسيحدد مستوى مرتفعا يكون على الآخرين في مؤتمر لندن مضاهاته.

وقال الملياردير بيل غيتس إنه على يقين من أن أستراليا ومانحين آخرين سيوفرون إجمالي مبلغ 3.7 مليارات دولار الإضافي اللازم لتمويل برامج التحالف العالمي من أجل اللقاحات والتطعيم حتى عام 2015.

وأكد غيتس أن هناك لقاحات يحصل عليها جميع أطفال الدول الغنية، والشيء المثير للسخرية هو أن أطفال الدول الغنية أقل عرضة لهذه الأمراض.

وأعرب غيتس عن رفضه للانتقاد الذي يوجه إلى التحالف العالمي من أجل اللقاحات والتطعيم الذي يقول بعض منتقديه إنه لا يزال يدفع ثمنا عاليا للقاحات، مما يعزز بشكل فعال أرباح الشركات الكبرى لصناعة الأدوية.

وأوضح أن التحالف يعمل بجد لمعرفة تكاليف تصنيع هذه اللقاحات، قائلا إنه سيعمل بنفس التفكير الهادف للربح الذي طوره في مايكروسوف وبصورة أشد، لأن كل دولار يؤثر على عدد الأرواح التي يمكن إنقاذها.

وعرضت شركات كبيرة عديدة لتصنيع الأدوية بينها غلاكسو سميث كلاين وميرك وكروسيل المملوكة لجونسون أند جونسون وسانوفي أفنتس وغيرها الأسبوع الماضي خفض بعض أسعار لقاحاتها للدول النامية، في مسعى لتعزيز إمدادات الدواء لها عبر التحالف العالمي.

المصدر : رويترز