الاكتشاف سيسمح للعلماء فهم كيفية تولد الأفكار والفهم بالمخ (الجزيرة) 

قال علماء إنهم اقتربوا خطوة من تطوير نموذج بالحاسوب للمخ بعد التوصل إلى طريقة لرسم وصلات الخلايا العصبية ووظائفها بالمخ سويا للمرة الأولى.

وفي دراسة نشرت  بمجلة نيتشر أمس الأحد شرح باحثون من جامعة لندن
البريطانية طريقة طورت في الفئران أتاحت لهم جمع المعلومات عن وظيفة
الخلايا العصبية مع تفاصيل عن وصلاتها.

وتمثل الدراسة جزءا من مجال وليد لأبحاث العلوم العصبية يعرف باسم
علم رسم الوصلات العصبية في المخ.

ومن خلال فك ألغاز هذه الوصلات والقدرة على رسمها ومعرفة كيفية تدفق المعلومات عبر دوائر المخ، يأمل العلماء في فهم كيفية تولد الأفكار والفهم في المخ، وكيف يلحق الضرر بهذه الوظائف في أمراض مثل خرف الشيخوخة وانفصام الشخصية والسكتة الدماغية.

وقال توم مرسيك فلوجل الذي قاد الدراسة إنه بمجرد فهم وظيفة الخلايا العصبية واتصالها عبر طبقات مختلفة من المخ، يمكن  البدء في تطوير محاكاة بالحاسوب لكيفية عمل هذا العضو المهم.

واعتبر أن إنجاز هذا الأمر سيحتاج سنوات كثيرة من عمل العلماء وقدرة معالجة هائلة بالحاسوب.

إنجاز ضخم
وفي تقرير عن بحثه، أوضح فلوجل كيف أن رسم وصلات المخ ليس
إنجازا صغيرا حيث تفيد التقديرات بوجود حوالي مائة مليار خلية عصبية أو نيورون بالمخ تتصل كل منها بآلاف الخلايا العصبية الأخرى مما
يشكل حوالي 150 تريليون وصلة.

وأوضح أنه ولفهم طريقة عمل الدوائر العصبية بالمخ نحتاج أولا لفهم وظيفة كل خلية عصبية ومعرفة خلايا المخ الأخرى التي تتصل بها.
   
وقال رئيس العلوم العصبية والصحة العقلية بمؤسسة ويلكم تراست الطبية الخيرية التي ساعدت في تمويل الدراسة إن فهم أساليب العمل الداخلية للمخ يمثل "أحد الأهداف النهائية للعلم".

وأشار جون وليامز إلى أن هذه الدراسة المهمة تقدم لعلماء الأعصاب إحدى الأدوات المهمة التي ستساعدهم في البدء في الإبحار في المشهد الطبيعي للمخ ومسحه.

المصدر : رويترز