كشف خبير طبي سعودي في تصريحات صحفية اليوم أن 20 ألف سعودي يتوفون سنويا بسبب السمنة التي قال إنها تكلف البلاد 4.5 مليارات دولار.

وقال مدير الشؤون الأكاديمية بالشؤون الصحية بالحرس الوطني في القطاع الشرقي الدكتور عبد المحسن الزكري إن ما بين 20% و30% من السعوديين مصابون بداء السمنة.

وأضاف أن 60% من المصابين بالسمنة نساء، مشيرا إلى أن الظاهرة بدأت في الانتشار بين الأطفال بنحو 20%.

وأشار إلى أن أهم أسباب مرض السمنة يعود لسلوكيات التغذية وقلة الحركة، إضافة إلى عدم فاعلية الأنشطة الرياضية في المدارس.

وأوضح أن السعودية تنفق نحو 17 مليار ريال (4.5 مليارات دولار) سنويا على علاج وجراحة السمنة والأمراض الناتجة عنها، مثل الجلطة والسكتة الدماغية وتصلب الشرايين والفشل الكلوي.

من ناحيته، كشف رئيس قسم الجراحة بمستشفى الإمام عبد الرحمن بالحرس الوطني، الدكتور محمد خالد ميرزا عن إجراء أكثر من ألف عملية جراحية لمرضى السمنة بنسبة نجاح 98%.

ودعا خبراء إلى التصدي لظاهرة السمنة التي استشرت في أوساط السعوديين وقفزت بالسعودية إلى المرتبة الثالثة عالميا بعد كل من أميركا والكويت.

المصدر : يو بي آي